Business is booming.

وفد أمني مصري في زيارة مفاجئة لغزة: مرض عباس وترتيبات الانتخابات

غادر وفد أمني مصري رفيع المستوى قطاع غزة عبر معبر بيت حانون، اليوم الثلاثاء، وذلك بعدما أجرى لقاء مع قيادة حركة “حماس” في القطاع. 

وترأس الوفد، الذي وصل إلى القطاع ظهر اليوم الثلاثاء، اللواء أحمد عبد الخالق، مسؤول ملف فلسطين بجهاز المخابرات العامة، كما ضم اللواء سامح نبيل. ووصل الوفد الأمني المصري إلى قطاع غزة بعدما أجرى لقاء مع مسؤولين بالسلطة الفلسطينية في رام الله.

وفي هذا الصدد، قالت مصادر خاصة لـ”العربي الجديد” إن الزيارة جاءت بشكل مفاجئ نتيجة الوضع الصحي للرئيس محمود عباس، الذي سافر إلى ألمانيا لتلقي العلاج، مشيرة إلى أن الوفد سيبحث مع فصائل قطاع غزة الحفاظ على الترتيبات الخاصة بالانتخابات التشريعية وفق ما تم التوافق عليه خلال اجتماعات القاهرة.

كما كشفت المصادر أن مباحثات الوفد المصري في كل من رام الله وغزة، تناولت موضوعات متعلقة بالأوضاع الداخلية التي شهدها الأردن مؤخراً، بشأن الخلافات داخل الأسرة الحاكمة هناك، وعدم الانحياز لطرف على حساب آخر، أو إصدار أية مواقف من شأنها التأثير على الأحداث، بحسب تعبير المصادر.

وأوضحت المصادر أن الوفد سيلتقي زعيم حماس في قطاع غزة يحيى السنوار، بحضور قيادة بوزارة الداخلية في غزة، من أجل الوقوف على تفاصيل خطة إدارة الاستحقاقات الانتخابية.

ومن المقرر أن تشهد فلسطين في 22 مايو/أيار المقبل انتخابات تشريعية، على أن تجرى انتخابات رئاسية في 31 يوليو/تموز، وانتخابات المجلس الوطني في 31 أغسطس/آب، بحسب مرسوم رئاسي سابق.