Business is booming.

رئيس الجمهورية يتلقّى رسالة خطية من نظيره الموريتاني

تحادث رئيس الجمهورية، قيس سعيّد، ظهر اليوم الجمعة مع إسماعيل ولد الشيخ أحمد، وزير الشؤون الخارجية والتعاون والموريتانيين في الخارج، بالجمهورية الإسلامية الموريتانية الذي أبلغه رسالة خطية من نظيره الرئيس الموريتاني، محمد ولد الشيخ الغزواني.

وقد ذكّر رئيس الدولة، بالمناسبة، بالتاريخ المشترك الذي يجمع تونس بموريتانيا، مؤكّدا على “ضرورة إرساء مرحلة جديدة من العلاقات الثنائية، بفكر جديد يحقق التطلعات والأهداف المشتركة للشعبين التونسي والموريتاني”، وفق ما جاء في بلاغ صادر عن رئاسة الجمهورية.

كما حمّل سعيّد ضيفه، “تحياته الصادقة إلى أخيه الرئيس الموريتاني، وتجديد حرصه على مواصلة تعزيز التنسيق والتشاور وترسيخ سنّة تبادل الدعم والتأييد في المحافل الإقليمية والدولية”.

من جانبه، أعرب وزير الخارجية الموريتاني، في أعقاب اللقاء، عن امتنان بلاده لتونس ولشعبها “على الدعم المتواصل لها منذ إعلان استقلالها والمساهمة في تكوين إطارات موريتانية في الجامعات التونسية”، مشدّدا على “أهمية مزيد توطيد العلاقات المميزة بين البلدين”.

يُذكر أن اللقاء تناول بالخصوص “علاقات التعاون والشراكة بين تونس وموريتانيا وسبل تنويعها، خدمة للمصلحة المشتركة للشعبين الشقيقين”