Business is booming.

علي الكعلي: “وضعيّة البلاد حرجة جدا.. وهكذا سيتمّ اصلاح المؤسسات العموميّة”

اكد على الكعلي وزير الاقتصاد والمالية ودعم الاستثمار اليوم الخميس 1 افريل 2021 ان من المسائل التي عملت عليه الحكومة هي ان تكون تونس في موقع قوة لما تتفاوض مع الاطراف التي ستقدم الدعم لها مثل صندوق النقد الدولي مشددا على ان الحكومة بصدد العمل على برنامج “طموح لكنه واقعي”.

وابرز الكعلي خلال مداخلة له على اذاعة “اكسبراس اف ام” في تعليقه على الاتفاق الذي ابرمته الحكومة يوم امس مع الاتحاد العام التونسي للشغل ان الحكومة سعت الى عرض عدد من بنود البرنامج على المنظمة الشغيلة مؤكدا انه تم التوصل لاتفاق حول عديد البنود للدخول في اصلاحات وتحسين وضع البلاد معتبرا ان الاتحاد ومكتبه التنفيذي تفاعلوا بالايجابي مع الحكومة.

واضاف الكعلي ان الحكومة ستدخل في نقاشات جدية في ما يخص الدعم واصلاح المؤسسات العمومية وكيفية تطويرها وايضا حول تحسين المنظومة الجبائية مؤكدا ان كل ذلك سيساعد البلاد على الخروج من ازمتها.

وذكر بأن الوضعية المالية للبلاد “حرجة وحرجة جدا” وبان الصعوبات حقيقية مشيرا الى ان الحكومة كانت على دراية بالوضعية منذ تسلم مهامها والى انها سعت في اطارا علاقاتها مع الشركاء الاجتماعيين وعلى راسهم الاتحاد العام التونسي للشغل الى ايجاد الحلول الملائمة للازمة.

من جهة اخرى كشف الكعلي ان الحكومة بصدد اعداد اوامر ترتيبية لتسهيل كامل الاجراءات المتعلقة بالليبيين في تونس سواء كانت تلك المتعلقة بالاستثمارات او بالاقامة مؤكدا ان الحكومة تولي اهتماما كبير بالملف الليبي.

وذكر بانه سبق تذليل الصعوبات المتعلقة بفتح الاعتمادات على تونس بتسهيل الاجراءات مؤكدا انه سيتم في القريب العاجل الترخيص في التصدير على البر .

السابق