الرئيسية / عالمية/

استمرار اختفاء المصري عمر أبو النجا قسرياً للعام الثاني

267555666 - استمرار اختفاء المصري عمر أبو النجا قسرياً للعام الثاني

لا يزال الشاب المصري عمر عبد الحميد أبو النجا رهن الاختفاء القسري للعام الثاني على التوالي، بعد مضي شهر واحد على ظهور زوجته منار عادل وطفله البراء (3 سنوات) في نيابة أمن الدولة، بعد أن اعتقلتهم قوات الأمن المصرية في محافظة الإسكندرية قبل أكثر من عامين.

وتم اعتقال أبو النجا وزوجته وطفلهما الذي كان رضيعا يبلغ من العمر 9 أشهر، في يوم 9 مارس/آذار 2019، ليستمر إخفاء الثلاثة قسرا حتى ظهور الزوجة والطفل البراء، يوم 20 فبراير/شباط الماضي، في نيابة أمن الدولة العليا، ووجهت إليها اتهامات بالانضمام إلى منظمة إرهابية وتمويلها، في حين يشير محضر النيابة إلى أنه ألقي القبض عليها يوم 17 فبراير/شباط 2021.

بعد انتهاء التحقيقات، تم ترحيل منار إلى سجن النساء في القناطر، لتبدأ رحلتها في الحبس الاحتياطي الذي قد يستمر لشهور أو سنوات قبل الإحالة إلى المحاكمة، وبتجديد دوري لقرار الحبس، ولأن طفلها بلغ عمره ثلاث سنوات، لم يعد باستطاعة منار اصطحابه معها في السجن، فالقانون لا يسمح للأطفال بالبقاء مع الأمهات المسجونات حين يتجاوز عمرهم العامين، وذكر حاضرون للتحقيقات أن الطفل أصيب بالهلع حين تم تفريقه عن أمه، لينتقل إلى العيش مع خالته، وظل يصرخ أنه يرغب في العودة إلى “الأوضة” التي يرجح أنه أمضى فترة الاختفاء القسري بها مع والدته طوال عامين.

ويوم 21 فبراير/شباط الماضي، قال شقيق منار:  “المفروض نفرح برجوع البراء لينا بعد سنتين من الاختفاء القسري؟ ولا نحزن على الوضع اللي إحنا شايفينه؟ طفل مش عارف أهله، وخايف منهم، وبيصرخ عاوز أرجع الأوضة. عاوز ماما. طفل مش قابل يهزر مع ناس عاديين. الناس اللي اتعود يشوفهم لابسين بشكل معين، وليهم تصرفات معينة. ولو هنحزن. نحزن على التدمير النفسي اللي حاصل للطفل اللي خرج بعد سنتين تقريبا مشوه نفسيا، وربنا يعيننا على علاجه؟ ولا على أمه اللي أجبروها في النيابة تحت التهديد إنها تختفي تاني، إنها تقول إنها معتقلة من يومين، مع إن معانا حكم محكمة ضد الداخلية يلزمهم بإظهارها من سنتين، وكمان ملفقين لها تهمة زور بدون أحراز أو أدلة، ولا نحزن على أبوه اللي مظهرش معاهم، ومنعرفش عنه حاجة؟ حد يفيدني. ملناش غيرك يا رب”.

  • تم النسخ

مقالات ذات صلة