Business is booming.

عودة زلاتان لمنتخب السويد… فكرة جيدة أم سيئة؟

تترقب الجماهير الرياضية في دول العالم، عودة النجم المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش مرة أخرى إلى تشكيلة منتخب السويد، بعدما قرر الجهاز الفني توجيه دعوة رسمية للمهاجم، عقب غياب دام لمدة 5 سنوات كاملة.

لكن السؤال، الذي بات يطرحه العديد من المختصين بعالم “الساحرة المستديرة”، هل عودة النجم المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش إلى منتخب السويد، فكرة جيدة أم سيئة؟ بالإضافة إلى الاستفسار عن قدرة مهاجم ميلان على إعطاء ما لديه مع بلاده، بحسب ما ذكره موقع “سو فوت” الفرنسي.

ويملك زلاتان إبراهيموفيتش خبرة كبيرة في كرة القدم، ستجعل زملاءه في منتخب السويد، يستفيدون منها، وسيغير الكثير في المجموعة. لذلك قام الجهاز الفني بتوجيه الدعوة له، رغم وصول مهاجم ميلان الإيطالي إلى سن الـ(39).

وجاءت دعوة الجهاز الفني لمنتخب السويد، للنجم زلاتان إبراهيموفيتش، بسبب ما يقدمه من أداء رائع في الموسم الحالي بالدوري الإيطالي، مع نادي ميلان، بالإضافة إلى قدرته على تسجيل الأهداف الحاسمة، ومحافظته على بنيته البدنية القوية، وسيكون إضافة كبيرة لزملائه في المنتخب.

ويواجه الجهاز الفني لمنتخب السويد، تحدياً جديداً يتمثل في القدرة على دمج زلاتان إبراهيموفيتش في المجموعة، وعدم السماح له بإثارة المشاكل، حتى لا تكون عودته مرة أخرى فكرة سيئة، ينتج عنها استبعاده بالمستقبل، وعليه سيتم العمل مع المهاجم المخضرم بشكل خاص.