Business is booming.

موسكو تريد اعتذارا من واشنطن بعد وصف بايدن لبوتين بالقاتل

قال نائب بارز في البرلمان الروسي اليوم الخميس، إن موسكو تريد اعتذاراً من الولايات المتحدة بعدما قال الرئيس الأميركي جو بايدن، إنه يعتقد أن نظيره الروسي فلاديمير بوتين قاتل، مضيفاً أنها قد ترد على واشنطن ما لم تحصل عليه.

وذكر قسطنطين كوساتشيوف نائب رئيس المجلس الأعلى بالبرلمان الروسي أن تصريحات بايدن غير مقبولة وستزيد حتما تدهور العلاقات وتقضي على أي أمل في موسكو بشأن تغيير السياسة الأميركية تحت قيادة الإدارة الجديدة.

وأضاف أن استدعاء موسكو لسفيرها كان الخطوة المنطقية الوحيدة التي يمكن اتخاذها في مثل هذه الظروف.

وخلال مقابلة مع قناة إيه.بي.سي أمس الأربعاء قال بايدن ردا على سؤال عما إذا كان يعتقد أن بوتين قاتل “أعتقد ذلك”.

كما وصف بوتين بأنه ليس لديه قلب، وتعهد بأن يدفع ثمن تدخله في انتخابات الرئاسة الأميركية في 2020، الأمر الذي ينفيه الكرملين.

وفي تصعيد غير معتاد بعد مقابلة بايدن قالت روسيا أمس الأربعاء إنها تستدعي سفيرها من الولايات المتحدة لإجراء مشاورات عاجلة بشأن مستقبل العلاقات بين البلدين.

 (رويترز)