Business is booming.

الجزائر مهدّدة بتسونامي اثر سلسلة من الزلازل: الداخليّة الجزائريّة توضّح

أكّد المندوب الوطني للمخاطر الكبرى بوزارة الداخلية الجزائرية، عبد الحميد عفرة، اليوم الخميس 18 مارس 2021، أنه لا يمكن حدوث “تسونامي” عقب الزلزال الذي ضرب صباح اليوم سواحل ولاية بجاية.

وأوضح، في تصريح للتلفزيون الجزائري الرسمي، أن ”المتعارف عليه لما يحدث زلزال في البحر تتبعها ظاهرة تسونامي لكن التشكيلة الجيولوجية للمنطقة تصدت لذلك وفي حالة ما حدث ذلك فإن قطبية الموجة الزلزالية تتجه إلى أوروبا لا ترجع لليابسة أي إلى الجزائر، وبالتالي ليس هناك خطر تسونامي”، وفق قوله.

وأضاف المسؤول الجزائري: ”نطمئن المواطنين بأن بعد حدوث الهزة الأرضية التي وقعت على الساعة 01 و 04 د صباحا السلطات المحلية بما فيها والي الولاية، أعوان الحماية المدنية وكذا الأمن الولائي تجندت للغرض وتم تنصيب خلية أزمة تفعيل مخطط تنظيم الإغاثة مباشرة بعد الهزة الأرضية”، لافتا إلى أن ”كل فرق المعاينة وفرق الخبرة التابعة لهيئة المراقبة التقنية للبناء ctc متواجدة في الميدان منذ السادسة صباحا”.

وأشار إلى أن الهزات الارتدادية التي تبعت الزلزال تدخل ضمن النشاط الزلزالي العادي في منطقة شمال الجزائر، الذي يقع بين الصفيحتين، الافريقية والصفيحة الأوروآسيوية.