Business is booming.

واشنطن تؤكد سعيها لتنشيط الجهود الدبلوماسية من أجل إنهاء حرب اليمن

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية، الأحد، إنّ الوزير أنتوني بلينكن أبلغ مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى اليمن، مارتن غريفيث، بأنّ واشنطن تخطط لتنشيط الجهود الدبلوماسية، بالتعاون مع الأمم المتحدة وغيرها، لإنهاء الحرب في اليمن.

وقال المتحدث نيد برايس، في بيان: “لقد أكد (بلينكن) أنّ الولايات المتحدة تدعم يمناً موحداً ومستقراً وخالياً من النفوذ الأجنبي، ولا يوجد حل عسكري للصراع”.

وعرضت واشنطن، قبل أيام، خطة لوقف إطلاق النار على جماعة الحوثيين في اليمن، “لعدد من الأيام”، إلا أنّ الجماعة رفضتها واعتبرت أنها تمثّل الرؤية السعودية.

غير أنّ القيادي الحوثي محمد علي الحوثي، قال عبر “تويتر”، اليوم الاثنين، إنّ تصريح بلينكن بشأن دعم استقرار اليمن وخلوه من النفوذ الأجنبي “إيجابي”.

وقال إنّ على الولايات المتحدة أن تدعم نواياها “بسحب العناصر الأميركية والخبراء من المعركة، وتحييد السلاح الأميركي وسحبه من المواجهة الحالية مع دول العدوان ضد الجمهورية اليمنية”.

في سياق متصل، نقلت وكالة الأنباء السعودية، عن التحالف السعودي الإماراتي في اليمن، أنه اعترض ودمر طائرة مسيرة أطلقتها جماعة الحوثي اليمنية باتجاه مدينة خميس مشيط جنوبي المملكة.

وفي وقت لاحق، قال متحدث باسم جماعة “أنصار الله” (الحوثيين) إنّ الجماعة أطلقت، اليوم الإثنين، طائرات مسيرة مفخخة على مطار أبها وقاعدة جوية في مدينة خميس مشيط بجنوب السعودية.

وقال المتحدث يحيى سريع على “تويتر”، “هذا الاستهداف يأتي في إطار حقنا الطبيعي والمشروع في الردّ على جرائم العدوان وحصاره المتواصل”.

(رويترز)