Business is booming.

برهان بسيس : تصريح المشيشي حول طواحين الهواء افضل رد تجاه الاتهامات المبهمة لقيس سعيد

قال الناشط الاعلامي برهان بسيس في مداخلة عبر أمواج اذاعة ” اي اف ام” ان تصريح رئيس الحكومة هشام المشيشي بخصوص مواقف الرئيس مفهومة في ظل الاتهامات المبهمة لقيس سعيد.
وقال برهان بسيس ” فعلا المشيشي لا يريد الانخراط في معارك ضد طواحين الهواء خاصة وان قيس سعيد لا يزال يكيل تهما مجانية وغير موثقة بدلائل لاطراف مجهولة”.
وتابع بسيس ” اعتقد انه لا جديد في مستقبل العلاقة بين المشيشي وقيس سعيد والشعب التونسي سيظل يعاني من تبعات الخلافات”.

وكان المشيشي بين في تصريح إعلامي ،على هامش إحياء الذكرى الاولى لاستشهاد الرائد توفيق الميساوي في عملية إرهابية قبالة مقر سفارة الولايات المتحدة الأمريكية بتونس ، أن البلاد في حاجة إلى الاستقرار وإلى حكومة تستجيب لتطلعات أبنائها مؤكدا أن “يده دائما ممدودة للحوار لاسيما وأن حكومته تطرح حوارا اقتصاديا واجتماعيا للخروج من الوضع الحالي”.

وتابع في ذات السياق أن “حكومته منكبة على عدد من الملفات الاقتصادية والاجتماعية والصحية الأمر الذي يلهيها عن المناكفات وتسجيل النقاط السياسية” معتبرا أن الوضع “يستوجب خوض معارك ضد المشاكل الاقتصادية وضد تفشي وباء كورونا وليس ضد طواحين الهواء” وفق تعبيره.

يشار الى أن تونس تعيش منذ اكثر من شهر ،على وقع أزمة أداء اليمين الدستورية للوزراء الجدد (11 وزيرا) الذين تمت تزكيتهم بالبرلمان في 26 جانفي المنقضي ،أمام تواصل احتراز رئيس الجمهورية قيس سعيد على طريقة التحوير الوزاري، ورفضه لتعيين بعض الوزراء الذي قال انه تعلقت بهم قضايا فساد وقضايا تضارب مصالح، مما خلق أزمة سياسية دستورية بينه وبين رئيس الحكومة.

وامام عدم تمكن الوزراء الجدد من اداء اليمين الدستوري ،قام رئيس الحكومة هشام مشيشي بإعفاء خمسة وزراء شملهم التحوير الوزاري الأخير وتكليف عدد من أعضاء الحكومة المباشرين بمهام الوزراء المعفين، بالنيابة