Business is booming.

ميسي يتسلح بأرقامه التاريخية… هدف و"أسيست" يكفيان لرد إشبيلية

ساهم النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، قائد نادي برشلونة، بالفوز المستحق على مُضيفه إشبيلية بهدفين مقابل لا شيء السبت، في ملعب “رامون سانشيز بيزخوان”، ضمن منافسات الأسبوع الـ(25) في الدوري الإسباني لكرة القدم.

ولم يضع ميسي صاحب الخبرة الكبيرة أمام منافسه إشبيلية، بعدما أعطى تمريرة بينية متقنة، ضرب بها دفاع الفريق الأندلسي، إلى زميله الفرنسي عثمان ديمبلي، الذي تمكن من وضعها في شباك الحارس المغربي ياسين بونو في الدقيقة الـ(29).

وبعد الخطر الكبير لنجوم إشبيلية في الشوط الثاني، ظهر ميسي ليحسم الأمور، ويقضي على آمال الفريق الأندلسي بالتعادل، بعدما استطاع الاستفادة من خطأ الحارس ياسين بونو، ليضعها في شباكه في الدقيقة الـ(86)، ليهدي “البرغوث” ناديه 3 نقاط مهمة.

وبحسب موقع “مستر شيب” المتخصص بأرقام الدوري الإسباني، فإن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي تمكن من تسجيل 38 هدفاً في المواجهات الـ(42) التي خاضها ضد إشبيلية، فيما تمكن قائد برشلونة من صناعة 17 تمريرة حاسمة ضد الفريق الأندلسي.

ولم تتوقف أرقام ميسي عند هذا الحد، بل واصل قائد نادي برشلونة تربعه على عرش هدّافي الدوري الإسباني لكرة القدم برصيد 19 هدفاً، ليبتعد بذلك عن ملاحقيه الأوروغواياني لويس سواريز، وجيرارد مورينو.

وبفضل تألق النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، تمكن نادي برشلونة من حصد 3 نقاط ثمينة، جعلته بالمركز الثاني مؤقتاً، نتيجة المباراة المقبلة لخصمه التاريخي ريال مدريد، برصيد 53 نقطة، ليعلن “البرغوث” رسمياً عودة ناديه إلى المنافسة على لقب “الليغا”، ضد منافسيه أتلتيكو و”الملكي”.