Business is booming.

الطبوبي يدعو الحكومة الى اتخاذ قرار عاجل لكسر حلقات العدوى بفيروس كورونا

دق الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي جرس الإنذار إزاء المؤشرات التي وصفها بالخطيرة لمستوى تفشي فيروس كورونا في تونس، داعيا الحكومة الى التحرّك لاتخاذ قرار عاجل لكسر حلقات العدوى.
وقال الطبوبي مساء اليوم الاثنين في تصريح هاتفي لوكالة تونس إفريقيا للأنباء « أتوجه اليوم بنداء عاجل إلى رئيس الحكومة والهيئة العلمية لمجابهة فيروس كورونا لاتخاذ قرار عاجل لأن الوضع في المؤسسات التربوية والوضع الصحي العام في البلاد خطير وخطير جدا »، في إشارة واضحة الى فرض الحجر الصحي الشامل.
وأكد الأمين العامة للمنظمة الشغيلة أن تقييمه لخطورة الوضع « جاء بناء على معطيات من كل الاتحادات الجهوية والمحلية والنقابات الأساسية المتواجدة على عين المكان »، كاشفا عن تنامي انتشار العدوى في صفوف التلاميذ والأساتذة والمواطنين.
وعبر عن استيائه مما اعتبره « تهاونا » في تطبيق تدابير الوقاية الصحية وعدم تنفيذ القانون على المخالفين جراء عدم التقيد بارتداء الكمامة أو تطبيق منع الجولان بين المدن أو احترام حظر التجول.
واضاف ان « القرارات المتخذة بقيت حبرا على ورق أما على أرض الواقع فلا أثر لها »متسائلا عن سبب التباطؤ في اتخاذ قرارات تتناسب مع التطور الخطير للوضع الوبائي مثلما تم في بعض الدول على غرار بريطانيا التي أعلنت الدخول مجددا في فترة حجر صحي شامل إلى غاية منتصف شهر فيفري المقبل.
وشدد على ان الأولوية المطلقة اليوم هي حماية أرواح المواطنين من خطر الوباء قبل فوات الأوان، مشيرا إلى أنه يمكن في ما بعد تعويض أيام العمل والدراسة المهدورة والقيام بحملة تضامنية لمجابهة تداعيات الجاحئة.