Business is booming.

نتيجة الفحص في اختبار الكورونا للمرأة الوافدة من بريطانيا برفقة ابنها

أكد المدير الجهوي للصحة بالمنستير حمودة الببّة أن نتائج التحاليل المخبرية التي أجريت على أم وابنها قادما من بريطانيا يوم 19 ديسمبر المنقضي، أثبتت وأنهما حاملان فيروس كورونا العادي و ليس السلالة الجديدة من الفيروس التي ظهرت مؤخرا في بريطانيا.

يُذكر أن امرأة و ابنها البالغ من العمر 12 سنة قدما يوم 19 ديسمبر 2020، من بريطانيا إلى مدينة قصر هلال وقد استظهرا عند وصولهما بنتيجة تحليل للتقصي حول كورونا سلبية، ليتم فيما بعد إخضاعهما للتحاليل التي أثبتت حملهما للفيروس.

وأفدت مراسلتنا أنه تم إخضاعهما للعزل الصحي و أخذ عينة من التحاليل للتثبت ما إن كان الفيروس الذي يحملانه عاديا أم من السلالة الجديدة منه.