Business is booming.

عامل بناء يحفر نفقاً من بيته إلى غرفة نوم عشيقته وهكذا اكتشف الزوج المغدور الخيانة!

في واحدة من أغرب قصص الخيانة، اكتشف زوج مكسيكي نفقا في غرفة نومه يستخدمه عشيق زوجته للوصول إليها.

 ألبيرتو، عامل بناء من فيلاس ديل برادو بمدينة تيخوانا الميكسكية، كان على علاقة مع امرأة متزوجة، ومن أجل التأكد من أنه لا أحد رآه وهو يزور عشيقته باميلا سرا، شرع في نفق تحت الأرض يمتد على طول الطريق من منزله إلى منزل المرأة، واستخدم في ذلك خبرته في البناء لحفر نفق ضيق ولكنه متين عبر عدة شوارع من منزله إلى منزل عشيقته.

وحسب مواقع مكسيكية، فإن عامل البناء لم يخطط لعودة زوج عشيقته إلى المنزل من العمل في وقت مبكر، حيث فاجأهم ذات مرة واكتشف الأمر، فحاول عامل البناء الاختباء من الزوج الغاضب، وزحف تحت السرير واختفى في “نفق الحب”.

لسوء حظه، بدأ زوج العشيقة في البحث عنه في جميع أنحاء المنزل، وعندما نظر تحت سرير الزوجية، وجد مدخل النفق.

زحف الزوج إلى النفق السري بنفسه، وانتهى به الأمر في منزل ألبيرتو، حيث توسل إليه عامل البناء أن يلتزم الصمت، لأن زوجته كانت فى الغرفة المجاورة ولم يكن يريدها أن تعرف أمر مغامرته خارج نطاق الزواج، إلا أن الأمر سرعان ما تطور إلى معركة بالأيدي الأمر الذي جعل زوجة ألبيرتو تتصل بالشرطة، ولم يكن لديه اي خيار سوى الاعتراف بخيانته.

وكالات