Business is booming.

الوضع الوبائي في تونس
الحالات
235٬008
الوفيات
8٬074
مريضة حاليا
26٬705
حرجة
267
الحالات التي شُفيت
200٬229
أخر تحديث بتاريخ 03/04/2021 الساعة 1:28 ص

قصيد "طين".. بقلم عبد الرزاق بن علي

  • بقلم عبد الرزاق بن علي
  • طين.. 

صبي يلعب…
يشكل من أغصان الزيتون
طينا…
يشكل من الياسمين
وطنا..

بنت الجيران تدعوه ليلاعبها،
 ليلا
فتشرق شمس الغروب صباحا
طفل.. وبنت.. وزيتون
وعبق التاريخ هناك
يمسكان بيد الزمان سوية
لااااا
لا يفلتانها..
يخططان… يؤسسان…
يقومان القدر…

في احلامهما…
رسما الطريق… عنيدة
صاغا قصائد الحب الـ….
الرهينة
لمسا السمااااء ال….
فقيدة
تذكرا جيكور… المدينة

عاد الطفل يشكل التراب قصيدة
وحلمت البنت بعلم للقصيدة…

صوت الرصاص لا يفارقهما،
فلا يرميان… القصيدة 
سقطت شضايا الخليل، غير بعيدة
فأصبحت ثكلى العقيدة…
ترجل البطل و ووري طين الوليدة…

كفن من الأغصان…
تدلى على كتف الحبيبة.
حملت نعشه، 
كفنته…
أودعته مكانه… الأبدي
هناااااااااك. ..
في قلبها… في مآقيها…

تتذوق طعمه…
مع دموع،
تلك… الرهينة.
فجراد الإنس قد اغتصبوا…
الفريدة…
وأقاموا عند الزعتر والأكاليل..
وهجنوا منه الضريع… رضيعا

إخوان الدم… احتسوا
كل ليلة،
دموع الثكالى…
على آهات الخيانة
فكادت تهلك… الوحيدة. 

قد يعجبك ايضا