Business is booming.

الوضع الوبائي في تونس
الحالات
234٬231
الوفيات
8٬047
مريضة حاليا
26٬708
حرجة
265
الحالات التي شُفيت
199٬476
أخر تحديث بتاريخ 03/03/2021 الساعة 12:34 ص

المرصد الوطني للدفاع عن مدنية الدولة يدعو الى مقاضاة رئيس بلدية الكرم.. ويصدر البيان التالي

أصدر المرصد الوطني للدفاع عن مدنية الدولة بيانا شجب فيه الاعتداء الغاشم الذي قام به رئيس بلدية الكرم بسطوه على المقر الموضوع على ذمة الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان وعلى محتوياته دون أي إعلام سابق.
وورد في بيان المرصد الوطني للدفاع عن مدنية الدولة ما يلي:
مرّة أخرى، يخرق رئيس بلدية الكرم القانون ويُعبّر عن عدائه الواضح للدولة المدنية، وذلك بقيامه يوم أمس بالسطو على مقر فرع تونس الشمالية للرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان، وقد خلع باب المقر، واستحوذ على محتوياته، واستبدل اليافطة التي تحمل اسم الرابطة بأخرى تحمل اسم جمعية قرآنية.
وأمام هذا الاعتداء الغاشم، يُعبّر المرصد الوطني للدفاع عن مدنية الدولة عن :
– تضامنه الكامل مع الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان ومع فرعها بالكرم في هذه المحنة داعيا إياهما بمقاضاة رئيس بلدية الكرم من أجل الجرم الذي اقترفه.
– شجبه لهذا الاعتداء الغاشم الذي قام به رئيس بلدية الكرم بسطوه على المقر الموضوع على ذمة منظمة عتيدة وعلى محتوياته دون أي إعلام سابق.
– تنديده الشديد بتكرّر خرق القانون من قبل رئيس بلدية الكرم، وباستمرار عدائه لكل مظاهر المدنية في منطقة الكرم، جاعلا من هذه المنطقة إمارة إسلامويّة مستقلّة عن الدولة التونسية المدنية.
ويُطالب المرصد الوطني للدفاع عن مدنية الدولة النيابة العمومية بالتدخّل الفوري من أجل مقاضاة المُعتدي وإرجاع المقر إلى فرع الرابطة واستعادة محتوياته،
كما يُطالب وزير الداخلية بالتنبيه الحازم على رئيس بلدية الكرم للكف عن التعامل مع المنطقة بمنطق الإمارة وتذكيره بأن مدينة الكرم جزء من الدولة التونسية المدنية.
 
قد يعجبك ايضا