الوضع الوبائي في تونس
الحالات
92٬475
الوفيات
3٬034
مريضة حاليا
21٬988
حرجة
290
الحالات التي شُفيت
67٬453
أخر تحديث بتاريخ 11/27/2020 الساعة 5:59 م

لقاح كورونا يدفع المستثمرين للمخاطرة: بيع 18 طناً من الذهب في أسبوع

تتجه الصناديق المتداولة في بورصة الذهب نحو أكبر تدفق أسبوعي خارجي منذ مارس/ آذار، حيث أدى احتمال ظهور لقاح لفيروس كورونا إلى الحد من الطلب على الملاذ الآمن، وفق تقرير نشرته وكالة “بلومبيرغ” الأميركية.

باع المستثمرون ما يقرب من 18 طناً من صناديق الاستثمار المتداولة هذا الأسبوع حتى الآن بعد إعلان شركة فايزر عن التقدم في أحد اللقاحات، وهو ما أثار الآمال في حدوث نقطة تحول في المعركة ضد الوباء. أسعار السبائك أيضاً في طريقها للانخفاض الأسبوعي، على الرغم من ارتفاع حالات الإصابة بالفيروس في العديد من الدول وتحذير كبار مسؤولي البنوك المركزية من أن اللقاح لن ينهي التحديات الاقتصادية.

تغير سعر الذهب الفوري قليلاً عند 1879.28 دولاراً للأوقية بحلول الساعة 9:43 صباحاً في لندن. لقد انخفض بنسبة 3.7% هذا الأسبوع، وهو أكبر انخفاض منذ أواخر سبتمبر/ أيلول.

واستعدت نيويورك لاحتمال إغلاق المدارس، وحثت شيكاغو السكان على البقاء في المنازل، وسجلت كاليفورنيا مليون إصابة. في أوروبا، أبلغت المملكة المتحدة عن أكبر عدد من الإصابات حتى الآن. قال رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول إن البنك المركزي والكونغرس ربما يتعين عليهما فعل المزيد لتحفيز الانتعاش في المستقبل.

من المفترض أن يساعد ذلك في صعود الذهب في النصف الأول من العام المقبل، بمجرد السيطرة على الوباء، لكن السياسة النقدية لا تزال فضفاضة، وفقاً لما قاله جيوفاني ستونوفو، المحلل في UBS Group AG.

وكتب في مذكرة: “يجب أن يجد الذهب الدعم في النصف الأول، حيث إن توقعات النمو الأقوى – مدفوعة بإطلاق لقاح نهائي – وأسعار النفط المرتفعة تدفع توقعات الأسعار إلى الأعلى”. رفع البنك سعره المستهدف لمنتصف عام 2021 إلى 2000 دولار للأوقية. في المعادن الثمينة الأخرى، تغيرت الفضة قليلاً، بينما ارتفع البلاتين والبلاديوم. كان مؤشر بلومبيرغ للدولار ثابتاً، ومن المقرر أن يحقق مكاسب أسبوعية.