Take a fresh look at your lifestyle.

الوضع الوبائي في تونس
الحالات
180٬090
الوفيات
5٬692
مريضة حاليا
45٬406
حرجة
383
الحالات التي شُفيت
128٬992
أخر تحديث بتاريخ 01/18/2021 الساعة 9:08 ص

"الاتحاد للطيران" الإماراتية تسرح المزيد من العاملين في أطقم الضيافة

أبلغت شركة الاتحاد للطيران أطقم الضيافة اليوم الأربعاء بأنها ستسرح المزيد من العاملين هذا الأسبوع. وستبقي الشركة أسطول طائرات إيرباص رابضا من دون تحليق “إلى أجل غير مسمى” بسبب تعافي الطلب على السفر الجوي أبطأ من المتوقع.

وفي رسالة إلكترونية قالت الشركة لأطقم الضيافة إنه سيجري إخطار المعنيين بقرار التسريح في غضون 24 ساعة من دون ذكر عدد من سيفقدون وظائفهم. ويأتي التحذير بعد يومين من إخطار مماثل أرسل للطيارين العاملين في الشركة.

وخفضت الشركة بالفعل عدد الوظائف والرواتب بعد اتساع خسائرها هذا العام. وجاء في الرسالة للعاملين أن الاتحاد ستصبح شركة طيران أصغر حجما بكثير نظرا لعدم تعافي الطلب على السفر الجوي بالسرعة المطلوبة مما يعني أن القوة العاملة بالشركة أصبحت أكبر من احتياجاتها.

وصرح مصدر في الشركة بأنه من المتوقع أن يجري تسريح ما يصل إلى ألف من أطقم الضيافة ويشمل رؤساء أطقم ومديرين. وبلغ عدد العاملين في أطقم الضيافة بالشركة نحو 4800 حتى فبراير/ شباط.

وقال المصدر إن الرئيس التنفيذي توني دوغلاس أبلغ العاملين أن طائرات ‭‭A380‬‬ ستظل رابضة “إلى أجل غير مسمى”. وتوقف تحليق هذا الطراز منذ مارس آذار بفعل الجائحة التي ألحقت ضررا بالغا بالطلب على السفر الجوي.

وشرحت متحدثة باسم الشركة لرويترز أن هذه الطائرات ستظل رابضة حتى يتوفر طلب كافٍ. ولم ترد على أسئلة بشأن تسريح العمالة المزمع.

وأعلنت الاتحاد للطيران هذا الأسبوع أنها ستمضي في خططها للتحول إلى شركة طيران متوسطة الحجم تركز على أسطولها من الطائرات عريضة البدن مما يثير تساؤلات بشأن مستقبل أسطولها من طائرات إيرباص ‭‭A320‬‬ ضيقة البدن.

وفي السياق، قال الرئيس التنفيذي للعربية للطيران المدرجة في الإمارات إنها تجري محادثات مع الحكومة بشأن دعم مالي لمساعدتها في اجتياز أزمة فيروس كورونا.

وبسؤاله عما إذا كانت شركة الطيران منخفض التكلفة تحتاج تمويلا مؤقتا من الحكومة، قال الرئيس التنفيذي عادل علي في قمة كابا للطيران المنعقدة عن بعد: “قدمنا طلبا. إذا جاء الرد الإيجابي، سنكون في غاية السعادة. سيساعدنا في سداد أسرع لبعض القائم علينا. إذا لم يأت، أعتقد أنه يمكننا الاستمرار لبعض الوقت في المستقبل”.

وفقدت العربية للطيران 212.5 مليون درهم (57.86 مليون دولار) في التسعة أشهر الأولى من العام مقارنة مع ربح 791 مليون درهم في نفس الفترة قبل عام.

(رويترز)