الوضع الوبائي في تونس
الحالات
89٬196
الوفيات
2٬862
مريضة حاليا
22٬488
حرجة
297
الحالات التي شُفيت
63٬846
أخر تحديث بتاريخ 11/24/2020 الساعة 6:49 م

إجراءات أمنية وصحية تسبق الانتخابات البرلمانية الأردنية غداً

باشرت مديرية الأمن العام الأردنية اعتبارا من صباح اليوم الإثنين، استلام واجباتها الأمنية في تأمين سير العملية الانتخابية، من خلال توزيع النقاط الأمنية على مختلف مراكز الاقتراع، والبالغ عددها 1824 مركزا، موزعة على 23 دائرة انتخابية في مختلف مناطق الأردن، استباقاً للعملية الانتخابية التي ستُجرى غداً الثلاثاء، لاختيار أعضاء مجلس النواب التاسع عشر وعددهم 130 نائباً.

وقال بيان صادر عن المديرية إنه “سيشارك في تنفيذ الخطة الأمنية هذا العام أكثر من 45 ألفاً من مرتبات الأمن العام، وقوات الدرك، والدفاع المدني والشرطة النسائية، لتوفير الأمن خلال جميع مراحل العملية الانتخابية، وبأدوار هادفة للتسهيل على الناخبين، وتمكينهم من الإدلاء بأصواتهم في ظل إجراءات محكمة تراعي الالتزام بسيادة القانون، وباستخدام أحدث الأساليب التكنولوجية بما فيها الطائرات المسيرة، وكاميرات المراقبة والسيطرة”.

وأشار البيان إلى أن الخطة الأمنية “متسقة مع التعليمات المتعلقة بالحفاظ على صحة وسلامة المواطنين، ومنع تفشي فيروس كورونا، وضمان الالتزام بأوامر الدفاع أثناء عملية الاقتراع من حيث ارتداء أدوات السلامة العامة، والتباعد الاجتماعي، واتباع أفضل الممارسات الصحية التي تحول دون انتقال العدوى، أو انتشارها بين المواطنين”.

وشدد مدير الأمن العام اللواء الركن حسين الحواتمة خلال اجتماعه بالقادة والمديرين في الميدان، على اتباع أعلى درجات الحيادية والحزم بإنفاذ القوانين والتعليمات الناظمة للعملية الانتخابية بجميع مراحلها.

وأكد الحواتمة اتخاذ جميع التدابير الكفيلة بتوفير البيئة الآمنة للمواطنين في المحافظات، من خلال القوة الأمنية التي استلمت منذ صباح اليوم الإثنين واجبها في تأمين سير العملية الانتخابية، ضمن جميع مناطق الاختصاص في المملكة.

وقال في هذا الصدد: “سنعمل على فرض سيادة القانون دون تحيز أو تمييز، حفاظاً على حقوق المواطنين وأمنهم وصحتهم، ولن نسمح لأي كان بالخروج على القوانين أو مخالفة أوامر الدفاع”، مهيبا بالمواطنين التعاون والالتزام بالإجراءات التي وضعت لخدمتهم.

تعليمات إرشادية

بدورها، أصدرت مديرية التوعية والإعلام الصحي في وزارة الصحة الإثنين، تعليمات إرشادية للناخبين، للوقاية من فيروس كورونا المستجد أثناء عملية الاقتراع للانتخابات النيابية التي تنطلق الثلاثاء. ودعت المديرية إلى عدم الخروج من المنزل دون ارتداء كمامة، وتعقيم اليدين قبل وبعد ملامسة أي سطح في مركز الاقتراع.

وأشارت إلى أن القفازات والقلم سيتم تسليمها عند دخول مركز الاقتراع، وسيوقع الناخب على جدول الناخبين بالقلم الخاص به، داعية إلى التخلص منه في المكان المخصص بعد الانتهاء من عملية الاقتراع.

وأوضحت أنه “سيتم التأكد من بطاقة إثبات الشخصية عن طريق مسح باركود عليها من دون لمسها”، مبينة أنه “سيتم تسليم الناخب كتيب اقتراع من رئيس اللجنة، الذي سيقوم بشرح طريقة الاقتراع، ثم يوضع الكتيب في صندوق الاقتراع”.

“سيتم تحبير إصبع السبابة بالتنقيط من قبل أحد أعضاء اللجنة، بدل غمسه في الحبر”، أضافت المديرية، داعية الناخبين إلى عدم التجمهر أمام مركز الاقتراع والمحافظة على مسافة أمان في ما بينهم.

من جهته، قال رئيس فريق الرقابة على الانتخابات النيابية في نقابة المحامين الأردنيين عضو مجلس النقابة المحامي وليد العدوان، إن الهيئة المستقلة للانتخابات اعتمدت فريق المحامين الذين سيشاركون في الرقابة على الانتخابات، وزودت النقابة بالأسماء المعتمدة.

وأضاف العدوان أنه يشارك 1027 محاميا ومحامية في الرقابة على الانتخابات النيابية التي ستجري غدا، موضحا أن النقابة ستخصص غرفة عمليات يوم الاقتراع، وستكون اللجان الفرعية التابعة للنقابة مؤلفة من ضباط الارتباط بغرفة عمليات النقابة.