Take a fresh look at your lifestyle.

الوضع الوبائي في تونس
الحالات
181٬885
الوفيات
5٬750
مريضة حاليا
45٬116
حرجة
385
الحالات التي شُفيت
131٬019
أخر تحديث بتاريخ 01/19/2021 الساعة 7:44 م

تونس… نحو إقرار إجراءات أخرى مشدّدة للحد من تفشي فيروس كورونا

في كلمة وجهها منذ قليل الى الشعب التونسي، تطرّق رئيس الحكومة هشام المشيشي الى الوضع الصحي بالبلاد، حيث اكد بأنه لا يزال خطيرا للاسف نظرا لارتفاع اعداد الوفيات وتواصل تواتر نسق الاصابات بالرغم من المجهودات الكبيرة التي قامت بها الحكومة منذ شهر سبتمبر الفارط لتطويق تفشي هذا الفيروس والحد من تداعياته السلبية من بينها منع التنقل بين الولايات وفرض الحجر الصحي والزامية ارتداء الكمامات ومضاعفة أسرة الإنعاش والأكسيجين…

وشدّد على أن الحكومة تقوم بكل الاجراءات لتدعيم جاهزية المستشفيات لكن هذا يظل غير كاف وغير مجد في ظل عدم التزام المواطنين بارتداء الكمامات والإجراءات الصحية، مُشيرا إلى أنّ 60 بالمائة من المواطنين لا يحملون الكمامة رغم اقرار اجباريتها ورغم أنّها وسيلة للحد من حلقات العدوى بنسبة 80 بالمائة. واعتبر أنّ عدم الالتزام المطلق سيتسبب في ارتفاع الوفيات الى 6 أو 7 آلاف حالة وفاة وربما أكثر.

  كما أكد المشيشي أنّ منع التنقل بين الجهات لا يتم تطبيقه على أحسن وجه فضلا عن الاجراءات الوقائية الأخرى خاصة عدم ارتداء الكمامات، لذلك فإن الحكومة سوف تتجه نحو فرض جملة من القرارات الأخرى المشددة في صورة تواصل استهتار المواطنين مصرّحا “لا نزيد أن نصل إلى مرحلة استنزاف قدراتنا الاستشفائية والتحكيم بين من يتم إنقاذه ومن لا يتم إنقاذه”..