نابل: وقفة احتجاجية لاصحاب المقاهي والمطاعم والعاملين بها رفضا لقرار منع استعمال الكراسي والطاولات

إقرأ أيضا

نظم أصحاب المقاهي والمطاعم والعاملين بالقطاع المنضوين تحت راية اتحاد الصناعة والتجارة والصناعات التقليدية بمعتمديات نابل ودار شعبان الفهري والحمامات وسليمان وقربة، اليوم الثلاثاء، وقفة احتجاجية امام مقر ولاية نابل، رفضا لقرار منع استعمال الكراسي والطاولات بهذه المحلات.
وقد جاء هذا القرار ضمن الاجراءات المدرجة بقرار حظر التجول الذي انطلق تنفيذه بهذه المعتمديات منذ يوم الاحد 11 اكتوبر الجاري توقيا من انتشار فيروس « كورونا ».
وأشار رئيس الاتحاد الجهوي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدي، عادل علية، في تصريح لـ(وات)، الى ان الاتحاد فوجئ بالاجراءات التي ادرجت بقرار تطبيق الحظر بـ6 معتمديات الذي كان اصدره والي نابل والذي « جاء مخالفا للاتفاق الذي ابرم مع المنظمة بالعمل بالمؤسسات المفتوحة للعموم بنسبة 30 بالمائة من طاقة الاستيعاب من اجل المحافظة على مواطن الشغل »، على حد قوله.
وقال « ان الاشكال يتمثل في عدم الاخذ براي منظمة الاعراف ومنخرطيها فضلا عن عدم الاكتراث لاشكاليات مئات المؤسسات ومئات مواطن الشغل »، مبرزا ان المطروح هو التعاون على ايجاد حل يأخذ بعين الاعتبار الجوانب الصحية للتوقي من انتشار فيروس « كورونا » واحتياجات اصحاب العمل والعمال.
وطالب علية، والي نابل بتطبيق الاتفاق المبرم مع المنظمة وفسح المجال لاصحاب المقاهي والمطاعم للعمل مع احترام الاجراءات الصحية الوقائية والتراجع عن قرار منع استعمال الكراسي والطاولات، داعيا الى العودة الى اهل المهنة في اخذ القرارات وتطبيقها.
وأبرز، من جهة اخرى، ان تنظيم الوقفة الاحتجاجية جاء بقرار من المكتب التنفيذي لاتحاد الصناعة والتجارة والصناعات التقليدية، الذي عقد اجتماعا طارئا يوم الاحد « لتنظيم وقفة اولى في شكل « انذار »، الى حين تنفيذ الاتفاق والتجاوب مع المنظمة.
واستغرب ذات المتحدث، ان يستقبل المحتجون بتركيز سياج حديدي وسيارة شرطة امام مقر الولاية، معتبرا « انه شكل من اشكال استفزاز المحتجين رغم الصبغة السلمية للوقفة الاحتجاجية »، وفق تقديره.

وات

قد يعجبك ايضا