بمشاركة تونسية : أول سباق دولي للدرجات الهوائية في سوريا بعد سنوات الحرب

وسط جبال الساحل السوري، والطبيعة البكر الخلابة التي غابت عنها الفعاليات منذ اندلاع الحرب الإرهابية على سوريا، انطلق في ريف محافظة اللاذقية سباق “دروب تشرين” (الأول) للدراجات بمشاركة فرق من جمهورية روسيا الاتحادية وجمهورية تتارستان الذاتية الحكم في روسيا ولبنان وتونس وفلسطين إضافة إلى سوريا.

إقرأ أيضا

وامتد السباق لمدة ثلاثة أيام وعلى ثلاث مراحل، حيث كانت البداية من قرية الدالية في ريف اللاذقية التي شكلت نقطة انطلاق السباق وصولاً إلى مدينة القرداحة بالريف ذاته في مرحلته الأولى، حيث قطع المتسابقون مسافة 48 كم على الدرجات الهوائية مرورا بقرى جبال الساحل السوري ذات الطبيعة الخلابة الغنية بالهضاب والتلال والسهول.

أما المرحلة الثانية من السباق الذي شارك فيه 165 متسابقا ومتسابقة، بدأت من مدينة القرداحة وصولاً إلى بلدة صلنفة التي يبلغ ارتفاعها عن سطح البحر 1130 متراً، حيث امتد السباق على طول 32 كم مروراً بالعديد من القرى الساحرة بجمالها الطبيعي وتلالها ومتحدراتها ووديانها، ومع وصول المتسابقين إلى خط نهاية المرحلة الثانية في بلدة صلنفة، نفذ المشاركون حملة تشجير في الأراضي الحراجية التي طالتها الحرائق مؤخراً في محمية الشوح والأرز بصلنفة.
وفي المرحلة الثالثة والأخيرة من السباق التي انطلقت الثلاثاء، تنافس المشاركون في سباق بمنطقة جوبة برغال في ريف اللاذقية وبطول واحد كيلومتر وبعدد من اللفات حسب فئات المشاركين في الموقع نفسه، حيث تم تحديد طول السباق وفق تقسيم المشاركين إلى أربع فئات، 40 سنة وما فوق بطول واحد كيلومتر ثماني لفات، ورجال تحت الـ 23 سنة بطول واحد كيلومتر 15 لفة، وفئة الشباب بطول واحد كيلومتر 10 لفات، وفئة الإناث بطول واحد كيلومتر 10 لفات.

واختتم سباق “دروب تشرين” الأول للدراجات الهوائية فعالياته بتكريم الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى عن الفئات المشاركة، وذلك في موقع السباق بمنطقة جوبة برغال، حيث حلّت المتسابقة الروسية الفيرا موخيودينوفا في المركز الأول عن فئة السيدات.