التفقدية الطبية تنفي شبهة تحويل المرضى من قسم القلب والشرايين بمستشفى فطومة بورقيبة إلى المصحّات الخاصة

أكدت الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد في نشريتها عدد 16 لشهر سبتمر الجاري أنها تلقت ردّا من وزارة الصحّة حول شبهة فساد إداري ومالي بقسم القلب والشرايين بالمستشفى الجامعي فطومة بورقيبة بالمنستير، تتمثّل في شبهة تحويل المرضى إلى مصحّة خاصّة من قبل مسؤول بالمستشفى وذلك بعد إخضاعهم لجميع التحاليل مجانا بالمستشفى واستغلال مكتبه للقيام بعيادة المرضى بمقابل علاوة على سوء معاملة الأطباء الأمر الذّي دفعهم إلى الاستقالة.

إقرأ أيضا

وبمباشرة مصالح التفقدية الطبية والموازية للطبية لعمليات تحقيق وبحث في الموضوع بناء على طلب الهيئة،تبيّن عدم ثبوت الشبهات الموجّهة إلى المسؤول بالمستشفى والمتعلّقة بالتقصير في القيام بمهامه، كما تمّ نفي شبهة سوء معاملته الأطباء، وشبهة تحويل المرضى من قسم القلب والشرايينإلى المصحّات الخاصة وذلك من خلال مقارنة قائمتي المرضى بالمستشفى وبالمصحّة. كما لم يثبت قيام المبلّغ عنه باستغلال مكتبه للقيام بعيادة المرضى بمقابل.

إضافة إلى ذلك، لم تثبت عمليّة التفقّد المنجزة على مستوى وزارة الصحّة التهم الموجّهة إلى ممرّض بقسم أمراض القلب بالمستشفى المشار إليه.

هذا وقد تمّت إفادة الهيئة بأنّه تمّ التنبيه على الدكتور المعني بالأمر وتذكيره بضرورة احترام مقتضيات الأمر الخاص بتنظيم النشاط الخاص التكميلي.

قد يعجبك ايضا