رابطة حقوق الإنسان تطالب الحكومة الجديدة بفتح كافة الملفات ذات الصلة بالإرهاب

حملت  الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان الحكومة الجديدة مسؤولياتها كاملة في فتح كافة  الملفات ذات الصلة بالإرهاب ، معتبرة أن ذلك مقياس  حقيقي  لمدى حيادها عن الأحزاب.

إقرأ أيضا

ونددت الرابطة في بيان أصدرته اليوم الاثنين 7 سبتمبر 2020 ، بالعملية الارهابية التي جدت يوم الأحد بأكودة بسوسة وأسفرت عن استشهاد الوكيل بالحرس الوطني سامي المرابط واصابة زميله رامي الامام بجروح  بليغة فيما انتهت بالقضاء على 3 ارهابيين  .

كما دعت الرابطة الى ضرورة اتخاذ كل التدابير اللازمة لمحاصرة الارهاب فكرا  وممارسة من خلال مطالبة بالعمل على ارساء مفاهيم دولة القانون والحريات والمساواة ، داعية الى ضرورة التسريع باتخاذ الاجراءات العاجلة للتصدي للارهاب ومحاسبة داعميه مهما كانت مواقعهم .

قد يعجبك ايضا