والدة الناجية من كارثة عمدون “مريم بن عزة” تدعو رئاسة الجمهورية ووزارة الصحة إلى إنقاذ إبنتها (التفاصيل)

دعت سلوى البنزرتي والدة الشابة مريم بن عزة إحدى الناجين من كارثة عمدون، اليوم الاثنين 7 سبتمبر 2020، في تصريح لراديو اي أف أم، كلا من وزارة الصحة ورئاسة الجمهورية إلى التدخل لفائدة ابنتها بعد أن تم حرمانها من العلاج المجاني بالمستشفيات العمومية كغيرها من الناجين من الحادثة وفق تعبيرها.

وأكدت البنزرتي أن ابنتها لا تزال في حاجة إلى أكثر من عملية جراحية على مستوى اليد والبطن، إلا أنه قد تم إعلامها بأنها قد بلغت الحد الأقصى من الأموال المخصصة لعلاجها.
وكان رواد مواقع التواصل الاجتماعي كانوا قد تداولوا في موفى شهر أوت الفارط تدوينة مؤثرة وحزينة منسوبة إلى الفتاة مريم بن عزة تتحدث فيها عن حالتها الصحية.
وفيما يلي تدونة مريم بن عزة:

إقرأ أيضا

تدوينة مريم بن عزة - والدة الناجية من كارثة عمدون "مريم بن عزة" تدعو رئاسة الجمهورية ووزارة الصحة إلى إنقاذ إبنتها (التفاصيل)

يذكر أن حادثة عمدون كانت جدث يوم 1 ديسمبر 2019، وتمثلت في انزلاق حافلة ترفيهية على مستوى منطقة “عين السنوسي” بين عين دراهم (ولاية جندوبة) وعمدون (ولاية باجة)، عندما كانت قادمة من تونس العاصمة.

وقد خلفت الكارثة عن مقتل 31 شخصا وإصابة 12 آخرين بجروح متفاوتة الخطورة.

قد يعجبك ايضا