وفاة الشاب بلحسن (دجبا) أصيل حمام الأنف بعد تعرضه لبراكاج بالسكاكين في باب جديد

تعرض شابين أصيلي مدينة حمام الأنف إلى عملية براكاج مسلح في جهة باب الجديد بالعاصمة ليلة الخميس بينما كانا مارين بأحد الانهج. فقد إعترض سبيلهم 7 أفراد مسلحين بسكاكين بحجم كبير لغرض سرقة هواتفهم وأغراضهم الشخصية، وبالرغم من مقاومتهم لهذه العصابة فقد تم غدرهم و الإضرار بهم، حيث تعرض بلحسن شهر “دجبا ” إلى عدة طعنات على مستوى الصدر تسببت في وفاته بينما تعرض ابن خالته رمزي لضربات على مستوى الكتف واليد.

إقرأ أيضا

وعلى اثر هذه الجريمة النكراء تعيش مدينة حمام الأنف حالة من الغليان والقلق والترقب، حيث تطالب عائلة الشابين من السلطات الأمنية بالقاء القبض على المنحرفين وإحالتهم عل القضاء في أقرب الآجال مع تسليط أقصى العقوبات عليهم مع العلم انه تم القبض على مجرمين اثنين في انتظار القاء القبض على البقية.

وطالبت عائلة واصحاب المرحوم بلحسن الذي كان العائل الوحيد و الذي ترك ابنة في عمر الزهور باعدام القاتلين.

مسلسل البراكاجات يتواصل يوميا في تونس، فالى متى هذه المصائب في ظل غياب الردع؟

قد يعجبك ايضا