عدنان منصر : ليس هناك أسوأ من النهضة في تهديد آمال الناس في التغيير..

عدنان منصر : لم أعد أعتقد أن هناك أسوأ من النهضة في تهديد كل آمال الناس في التغيير

إقرأ أيضا

شن المستشار الرئاسي عدنان منصر في تدوينة عبر صفحته الرسمية على الفايسبوك هجوما ضد حركة النهضة قائلا بانه اصبح مقتنعا بانه ليس هنالك من هو اسوا منها في تهديد كل آمال الناس في التغيير الحقيقي والوصول الى دولة محترمة.

واكد منصر انه كانت لديه شكوك حول هذه القناعة لكنه اليوم بات متاكدا من دور الحركة في ضرب مصالح البلاد مضيفا “بت مقتنعا ان النهضة هي المنظومة القديمة الحقيقية”.
وكتب عدنان منصر في صفحته على الفايسبوك التدوينة التالية:
” عشر سنوات من عمر الثورة وأبناؤها، أو عدد منهم، يعتقدون أنه يكفي أن يلقى بالمنظومة وأحزابها خارج دائرة الحكم حتى يشعروا بأن الثورة قد انتصرت. ليس المجال مجال تحليل لطبيعة المنظومة وامتداداتها وجذورها، ولكن المنظومة ليست أحزابا وإعلاما وانتخابات فقط.
الدرس المتأكد الذي يلح علي شخصيا منذ عشر سنوات، وخاصة منذ الانتخابات الأخيرة، هو أن المنظومة القديمة الحقيقية في البلاد هي حركة النهضة. منظومة هيمنة قادرة على إيجاد كل المبررات من أجل ترسيخ السيطرة على كل شيء، ومن أجل عقد جميع أنواع الصفقات ومع الجميع. يمكن أن تهزم أي حزب من أحزاب المنظومة، ولكن لأنك اعتبرت أنه بالإمكان بناء شيء مع حركة النهضة، فإنك تترك بذلك الباب مفتوحا لكل أولئك الذين اعتقدت أنك هزمتهم أو قمت بتحييدهم.
لم أعد أعتقد حقيقة أن هناك أسوأ من النهضة في تهديد كل آمال الناس في التغيير الحقيقي، في دولة أكثر عدلا، وفي وطن يعود إليه أبناؤه ولا يفرون منه. تجربة الحكومة الأخيرة نزعت عني كل شك في ذلك. لا أعتقد أنه يمكن بناء أي شيء قابل للإستمرار في هذه البلاد من دون مقاومة منظومة الهيمنة تلك. فيما عدا ذلك، سينبغي الإقرار بأن البلاد ضاعت للأبد !”

قد يعجبك ايضا