الاتحاد البرازيلي يفرض المساواة فى الأجور بين الرجال والسيدات في المنتخبات

قرر الاتحاد البرازيلي لكرة القدم فرض المساواة فى الأجور بين لاعبي ولاعبات المنتخبات الوطنية، وقال روجيريو كابوكلو رئيس الاتحاد البرازيلي في تصريحات نشرها الموقع الرسمي للاتحاد، "لن يكون هناك فرق بين الجنسين في الأجور بين الرجال والنساء".وأضاف، "الاتحاد البرازيلي لكرة القدم سيساوي بين الرجال والنساء في الجوائز المالية والبدلات، ما يعنى أن اللاعبات سيحصلن على نفس ربح الرجال".ومن المفترض أن تحصل اللاعبات البرازيليات مثل مارتا فييرا دا سيلفا مهاجمة أورلاندو برايد الأمريكى والحاصلة على لقب أفضل لاعبة كرة قدم فى العالم ست مرات على نفس الأجر الذى يحصل عليه مواطنوها نيمار دا سيلفا نجم باريس سان جيرمان وجابرييل جيسوس مهاجم مانشستر سيتى وروبرتو فيرمينو لاعب ليفربول على الترتيب.

إقرأ أيضا

ومن المقرر تطبيق القرار على الفرق المشاركة في الأولمبياد العام المقبل وكذلك بطولات كأس العالم المقبلة، حيث كان الاتحاد الأسترالي لكرة القدم أول من شجّع على فرض المساواة في الأجور بين الرجال والسيدات تشرين الثاني/ نوفمبر 2019.وفي العام الماضي، رفعت بطلات العالم للسيدات في الولايات المتحدة دعوى قضائية ضد الاتحاد الخاص بهن، طالبن بالمساواة في الأجور والبدلات مع الرجال، إلا أن القضية تم رفضها قبل أن يستأنفن على القرار

قد يهمك أيضا:

الاتحاد البرازيلي يُخطط لاستئناف مسابقتي الدرجة الأولى والثاني في آب
الكشف عن موعد انطلاق الدوري المحلي البرازيلي

قد يعجبك ايضا