تخليدا لذكراه: الدورة الأولى –التأسيسية- لمهرجان رمضان شطا للمسرح العائلي

تخليدا لذكراه و بمناسبة الذكرى الثالثة لوفاته و في دار الثقافة بمسقط رأسه بمدينة البقالطة من ولاية المنستير، التأمت الدورة الأولى –التأسيسية- لمهرجان رمضان شطا للمسرح العائلي أيّام 28، 29 و 30 أوت 2020 و يعتبر رمضان شطا (25 نوفمبر 1939 – 10 أوت 2017) من أعلام المسرح التونسي و من نجوم السينما و من مؤسسي الدراما على الشاشة الصغيرة بداية السبعينات و ساهم في عدة أعمال ناجحة طُبعت في ذاكرة التونسي، منها، ذكرا لا حصرا، سلسلة “محل شاهد” (طيلة عشر سنوات)، مسرحية “الماريشال عمّار” و مسلسل “الخطاب عالباب”…

إقرأ أيضا

كان يسكنه الشوق دوما الى زيارة مسقط رأسه و لا يأخذه منها سوى خشبة المسرح أو الكاميرا و من باب الوفاء لذكراه و تكريما لجيل خدم الثقافة و الفنّ بكل حب و سخاء نظّمت دار الثقافة بالبقالطة دورة أولى لمهرجان يحمل إسمه و يُعنى بالمسرح العائلي و شهد إقبالا جماهيريا كبيرا رغم العدد المحدود للعروض المبرمجة و اكراهات طاقة الاستيعاب المتوسطة لفضاء العروض (3/1 من الطاقة الجملية) التي فرضتها الوضعية الصحية العامة للبلاد و التطبيق الصارم للبروتوكول الصحّي و تضمّن المهرجان عدة ورشات فنية في الرسم و الجداريات و صناعة العرائس و الدمى و تقنيات التصوير و المونتاج و أختتم بتكريم لعدد من الوجوه المسرحية و الفاعلين الحقيقين في الحقل الثقافي بجهة المنستير.

و من المنتظر الانطلاق قريبا في الإعداد للدورة الثانية التي ستكون أكثر اتساعا و انفتاحا و سيُدعى لها عدد هام من أصدقاء و زملاء الفنان رمضان شطا و ستحتوى على عدد هام من العروض المسرحية المنتقاة الموجهة للعائلة و عدد من المسابقات في عديد الاختصاصات المسرحية كالأداء و الكتابة المسرحية و السيناريو.

قد يعجبك ايضا