تعرف على حقيقة امتناع ميلانيا عن ممارسة "العلاقة الزوجية" مع ترامب

بعد العديد من التقارير الإعلامية التي تحدثت في وقت سابق عن أن ميلانيا، لا تخلد إلى النوم مع زوجها الرئيس الأميركي دونالد ترامب في الغرفة نفسها داخل البيت الأبيض، ومنذ أن تزوجت منه سنة 2005 وأنجبت منه الابن بارون، كشف الكاتب الأميركي لورانس ليمر عددًا من الخبايا في العلاقة العاطفية بين الزوجين، في كتابة “مارالاغو.. داخل بوابات السلطة في قصر ترامب الرئاسي”، بعد سلسلة كبيرة من الشائعات حول الزوجين.
ويقول لورانس، ان العلاقة بين ترامب وزوجته ليس كما صوّرها الإعلام، فهي على الرغم من اتسامها ببعض الأشياء الغريبة إلا أنها ليست متوترة كل هذا التوتر الذي أثاره الإعلام، اذ قال ان الزوجين كانا يتبادلان القبل في منتجع مارالاغو في ولاية فلوريدا، وأضاف الكاتب: “إنهما يفعلان ذلك بغض النظر عن الموجودين في المكان حتى وإن تعلق الأمر بالأحفاد”.

إقرأ أيضا

قد يهمك ايضا :

ابتسامة ميلانيا ترامب "المتحولة" لإيفانكا تحدث ضجة على الإنترنت

تعرّفي على سعر فستان ميلانيا ترامب الأخضر وتسبّبه في انتقاد زوجها

قد يعجبك ايضا