إحالة إطار أمني على مجلس الشرف لإلغاءه محضرا عدليا ضد بائع خمر مقابل رشوة (التفاصيل)

أحالت الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد بتاريخ 24 أوت 2020، على وكيل الجمهورية لدى المحكمة الابتدائية بسليانة ختم أعمالها في ملف يتعلّق بشبهة ارتشاء موظّف عمومي وامتثال رئيس أحد مراكز الأمن الوطني بولاية سليانة لتعليمات إطار أمني بالجهة وإلغاء محضر عدلي ضدّ بائع خمر خلسة والتوسّط في ذلك.
وتتمثّل الوقائع في مباشرة الأعوان بمركز الأمن موضوع التبليغ تحرير محاضر سماع بعض الأطراف المشمولة بالبحث في جريمة تلبسيّة والذين اعترفوا بما نُسب إليهم مع الإدلاء بشهادتهم ضدّ أحد بائعي الخمر خلسة بالجهة واعترافهم بشراء كميّة الجعة المحجوزة منه.

إقرأ أيضا

وقد ورد بالتبليغ أنّ رئيس مركز الأمن الوطني امتثل لأوامر إطار أمني آخر بالجهة المبلّغة إليه عن طريق أحد الأشخاص والمتمثّلة في طلب إلغاء المحضر المحرّر ضدّ بائع الخمر المذكور. كما ورد بالتبليغ أنّ الإطار الأمني الذي أعطى التعليمات لإلغاء محضر البحث، تسلّم رشوة من بائع الخمر خلسة قدرها ألفا دينارا.

وبالتحرّي في موضوع التبليغ توصّلت الهيئة بنتيجة تقرير التفقديّة العامّة للأمن الوطني التي أسفرت عن ثبوت قيام رئيس مركز الأمن الوطني بإحدى معتمديات ولاية سليانة بإلغاء المحضر العدلي المشار إليه بعد تأكّد وساطة الشخص المذكور بالتبليغ، في حين لم يثبت تقرير التفقّد الشبهة والأفعال المنسوبة إلى الإطار الأمني الثاني لغياب أدلّة وقرائن ماديّة ضدّه رغم أنّ تقرير التفقّد أكّد وجود علاقة صداقة بينه وبين الوسيط.
مع الإشارة إلى أنّه تمّت إحالة رئيس مركز الأمن الوطني المبلّغ عنه على مجلس الشرف لاتخاذ التدابير اللّازمة ضدّه.

قد يعجبك ايضا