"صناعات قطر" تستحوذ على كامل أسهم "قافكو" بمليار دولار

أعلنت شركة “صناعات قطر”، شراء حصة “قطر للبترول” البالغة 25% في شركة قطر للأسمدة الكيميائية “قافكو”، لتصبح بموجبها صناعات قطر مالكاً لكامل أسهم “قافكو”، وتبلغ قيمة الصفقة مليار دولار أميركي، وسيُعمل بها اعتباراً من مطلع يناير/ كانون الثاني 2020 إلى أن تنتهي مدة الاتفاقية الجديدة لتوريد الغاز، وفقاً لبيان أصدرته، اليوم الأحد، شركة “صناعات قطر”.

وتتسق الصفقة مع استراتيجية “صناعات قطر” نحو تعزيز وجودها وزيادة القيمة في قطاع الصناعات التحويلية، كما تعزز القيمة المضافة للمساهمين بصفة خاصة، وذلك بجعل “صناعات قطر” المالك الوحيد لأكبر منتج لليوريا في العالم من موقع واحد، وتوسيع نطاق تواجدها في قطاع الأسمدة الكيميائية، إذ تتمتع “قافكو” بسمعة وبسجل حافل بالتميز التشغيلي، بالإضافة إلى قدراتها القوية على تحقيق تدفقات نقدية مستدامة في ظل توافر فرص للتكامل.

في إطار ذات الصفقة، أبرمت “قافكو” اتفاقية جديدة مع “قطر للبترول” لتوريد الغاز، اعتباراً من أول أغسطس/ آب الجاري، لغاية 31 ديسمبر/ كانون الأول 2035، لتوفير كميات الغاز المطلوبة لجميع خطوط الإنتاج (من 1 إلى 6) في “قافكو”، إضافة إلى منشآت شركة “قطر للميلامين”.

إقرأ أيضا

بالإضافة إلى ذلك، وفي إطار نفس الصفقة، وافق مجلس إدارة “صناعات قطر” أيضاً على استحواذ “قافكو” على حصة “قطر للبترول” التي تبلغ نسبتها 40% في شركة “قطر للميلامين”. ودخل الاستحواذ حيز النفاذ، اعتباراً من أول يوليو/ تموز الجاري.

ودعا مجلس إدارة “صناعات قطر” إلى عقد اجتماع لجمعية عامة غير عادية للحصول على مصادقة مساهمي صناعات قطر على الصفقة، وسيعلن عن موعد اجتماع الجمعية العامة غير العادية في حينه.

تجدر الإشارة إلى أن “قطر للبترول”، كانت قد أعلنت، في مارس / آذار الماضي، عن استحواذها على حصة شركة “يارا” النرويجية في “قافكو” البالغة 25%، بقيمة مليار دولار.

يشار إلى أن”قافكو” استهلت إنتاجها من أول مصانعها في العام 1973 بطاقة بلغت 900 طن من الأمونيا و1000 طن من اليوريا يومياً، لتصبح اليوم من أكبر منتجي الأسمدة الكيميائية في العالم، إذ يبلغ إجمالي الإنتاج السنوي للشركة 3.8 ملايين طن من الأمونيا، و5.6 ملايين طن من اليوريا من خلال 6 خطوط إنتاج متكاملة تصدر إلى جميع أنحاء العالم، مما يجعل قافكو أكبر منتج في العالم لليوريا والأمونيا من موقع واحد.

قد يعجبك ايضا