Business is booming.

الوضع الوبائي في تونس
الحالات
234٬231
الوفيات
8٬047
مريضة حاليا
26٬708
حرجة
265
الحالات التي شُفيت
199٬476
أخر تحديث بتاريخ 03/03/2021 الساعة 6:03 م

والد "الراقصة الطائرة" يرد على الانتقاد ويؤكد أن "مي" مدربة ومؤمّنة جيدا ولا خطر عليها

قال جمال الزيني، والد الراقصة مي التي اشتهر الفترة الأخيرة بـ"الراقصة الطائرة" إننا فرقة مكونة من 9 أفراد كل فرد منا يقوم بفقرة خطرة، وهذه الألعاب الخطرة توارثناها من جدودنا، ومدربين عليها جيدا مًعلقا على انتقاد البعض لحركات ابنته الخطرة "محدش بيرمي ضناه". وقال الزيني إن فيديو "الراقصة الطائرة" جرى تصويره في كفر الشيخ منذ ما يقرب من عام تقريبا، ويمكن أن البعض حاول النيل منهم باتهامهم في استغلال الأطفال، لكن الطفل عندهم يبدأ تدريب وهو عمره 10 سنوات. وعن طريقة عمل فقرة "الراقصة الطائرة"، قال إننا نجمع شعرها لفوق ونعمله ضفيرة، ونضع به حلقة وجنش وتعلق منه ونأخذ كل احتياطات التأمين والتدريب.

وأكد أننا مثلنا مصر في السرك العالمي وقدمنا عروض في سوريا وسلطنة عمان، ونلتقي بالسر الأجنبي، ونتعلم منهم ويتعلموا منا، ونحاول كل عام أن نقدم العروض الجديدة حتى لا تكون عروضنا مكررة . يذكر أن رواد موقع التواصل الاجتماعي تداولوا مقطع فيديو لفتاة ترقص في أحد الأفراح الشعبية، تدعى "الراقصة الطائرة في الدقهلية"، وأطلق عليها البعض "الراقصة المشنوقة" وتؤدي حركات استعراضية راقصة وهى معلقة بحبل من شعرها.

وأضاف الزيني لـ"الوطن" أن مي ليست طفلة، وإنما عمرها حاليا 20 سنة، وتدرس في دبلوم التجارة السنة النهائية، ولكن جسمها قليل بخلاف أجسادنا الكبيرة، وهذا أكل عيشنا وشغلتنا كده. وأشار إلى أن ما تداولته وسائل التواصل الاجتماعي، هي أسهل فقرة نقدمها للجمهور، فنحن نقدم فقرات للأسود والثعابين والسباع المتوحشة، وتقف على زجاجات الحاجة الساقعة 3 فوق بعض، هذه فقرات خطرة لكننا مدربين عليها.

قد يهمك أيضا:

توقيف راقصتين بتهمة أداء حركات جنسية فاضحة في الدقهلية
صافيناز تؤكد أنها لا تكره أغاني المهرجانات وترقص وفقًا لرغبات الجمهور

قد يعجبك ايضا