Business is booming.

بولبابه سالم لقيس سعيد : لسنا حرس حدود لإيطاليا ، والقذافي و أردوغان طلبا من أوروبا أموالا طائلة

بمناسبة زيارة وزيري الداخلية و الخارجية الإيطاليين الى تونس حول ملف الهجرة السرية (الحرقة ) دعا الكاتب الصحفي و المحلل السياسي بولبابه سالم رئيس الجمهورية قيس سعيد الى التفاوض ببراغماتية معهما و ليس عبر الوسائل القانونية … و اضاف في تدوينة فيسبوكية ان ايطاليا عندما طلبت من ليبيا التعاون في هجرة الافارقة السرية قال له القذافي: الحرس البحري الليبي لحماية ليبيا و ليس لحماية اوروبا و عليكم ان تدفعوا اموالا كثيرة لنساعدكم وهو ما تم .
كما ذكّر بمطالبة اردوغان اوروبا ب6 مليار أورو لمنع تدفق اللاجئين و المهاجرين من اوروبا الشرقية .

وكانت تركيا وقعت في العام 2016 اتفاقا مع الاتحاد الأوروبي ينص على منع اللاجئين المتواجدين على أراضيها من التوجه إلى أوروبا مقابل الحصول على مساعدات قدرها ستة مليارات يورو.

و كتب بولبابه سالم في صفحته :
“سيادة الرئيس: لسنا حرس حدود لإيطاليا و اوروبا
وزيرا الداخلية و الخارجية الايطاليين في تونس لمناقشة قضية الحرقة … و حتى لا نتهم أنفسنا بالتقصير و لغة احزاب تحرض مما سيستغله الطليان في المفاوضات ،، اردت تذكيركم بامرين :
1/ عندما ارادت اوروبا الضغط على ليبيا في قضية الهجرة السرية قال القذافي لبرلسكوني : الحرس البحري الليبي مهمته ضمان امن ليبيا و لن يكون حارس حدود لأوروبا ،، و اذا أردتم ان نساعدكم لمنع تدفق المهاجرين الأفارقة يجب ان تدفعوا ،، و طلب القذافي اموالا طائلة دفعتها اوروبا .
2/ هدد اردوغان اوروبا بفتح حدود بلاده امام اللاجئين من اوروبا الشرقية و السوريين اذا لم يدفع الاتحاد الاوروبي20 مليار دولار لتركيا و كان رفض مبلغ 5 مليار دولار .
بحيث فان ما تقدمه ايطاليا و فرنسا لتونس مضحك و يجب ان نفاوضهم بالسياسة البراغماتية و ليس بالقانون …”