الموت يغيّب فنانا مصريا شهيرا

أعلنت نقابة الممثلين المصريين، اليوم الأحد، وفاة فنانا مصريا اشتهر خلال فترة الثمانينيات والتسعينيات من القرن الماضي.

وقال عزوز عادل، سكرتير النقابة، إن الممثل، إبراهيم الشرقاوي، توفى عن عمر 72 عاما.
منوعات

إقرأ أيضا

وتدهورت الحالة الصحية للشرقاوي في الفترة الماضية نتيجة معاناته مع مرض السكري، ما أدى إلى بتر إحدى قدميه، بحسب صحيفة “الشروق” المصرية.

وأشار نقيب الممثلين المصريين، الدكتور أشرف زكي، إلى أنه من المقرر تشييع جثمان الراحل خلال الساعات القادمة.

وولد إبراهيم  في أفريل عام 1948، وتخرج في المعهد العالي للفنون المسرحية، في عام 1975، ليعمل بعدها في الإذاعة والتلفزيون والمسرح، والتحق بعد تخرجه بالمسرح القومي، وشارك في العديد من الأعمال، خاصة في فترة الثمانينيات من القرن الماضي، قبل أن يبتعد عن الساحة الفنية في أواخر التسعينيات.

ومن أبرز أعمال الراحل على شاشة السينما “الحرافيش” و”الهلفوت” و”النمر والأنثى” من بطولة الفنان عادل إمام و”الخرتيت” مع الفنانة سهير رمزي، ومن مسلسلاته التلفزيونية “محمد رسول الله” و”أرابيسك” و”هارون الرشيد” مع الفنان نور الشريف.

قد يعجبك ايضا