استشارية نفسية توضّح حقيقة زيادة تعلّق الرجل بالمرأة بعد الفراق

المرأة
Editorial Department29 يوليو 2020
استشارية نفسية توضّح حقيقة زيادة تعلّق الرجل بالمرأة بعد الفراق


هل تجاهل المرأة للرجل بعد الفراق يزيد من تعلقه بها، سؤال مرتبط بمدى التأثيرات الإيجابية التي أحدثتها المرأة في حياة الرجل قبل الفراق.سنجيب على سؤال هل تجاهل المرأة بعد الفراق يزيد من تعلقه بها، من خلال آراء استشارية الطب النفسي الدكتورة عبير ماهر بمستشفى الدمرداش في القاهرة.

أجابت استشارية الطب النفسي عبير، عن سؤال هل تجاهل المرأة للرجل بعد الفراق يزيد من تعلقه بها في النقاط التالية

الشعور الخفي بين الرجل والمرأة

لا يوجد مقياس محدد لتعلق الرجل بالمرأة بعد الفراق، فالشعور الخفي بينهما سواء السلبي أو الإيجابي لذكريات العلاقة بصفة عامة هو أساس تعلقهما ببعضهما البعض بعد الفراق.

أحاسيس مؤلمة

قد تؤثر الأحاسيس المؤلمة بينهما على تعلق أحدهما بالآخر بعض الفراق، فقد يشعر الرجل بظلم المرأة وينتابه شعور التعلق بعد الفراق وكذلك قد يحدث ذلك مع المرأة دون استثناء.

الضمير الصادق

الإحساس بعدم تقصير الرجل تجاه المرأة على وجه الخصوص، قد يؤيده في عدم التعلق بالمرأة بعد الفراق دون إلقاء اللوم على ضميره الصادق نحوها.

تغير المشاعر

يزداد تعلق الرجل تجاه المرأة بعد الفراق، في حالة إحساسه بحبها والتعلق بها، خصوصا إذا كان لا يقدر اهتمامها به أثناء العلاقة بينهما.

الذكريات الجميلة

تلعب الذكريات دور محوري بعد انتهاء العلاقة بين الرجل والمرأة، فمهما كانت المشكلات التي أصابة علاقتهما، فإن الذكريات الجميلة لها بصمة في تعلقمهما ببعضهما البعض بعض الفراق وليس الرجل فقط.

التجاهل الإيجابي

تلجأ المرأة إلى تجاهل الرجل بعد استنفزازها كل الوسائل المعبرة عن الحب للرجل، مما يؤثر ذلك على الرجل ويجعله يتعلق بها بعد الفراق، كذلك اشتياقه بصفة مستمرة  لكل اللحظات الجميلة التي جمعت بينهما أثناء العلاقة.

قد يهمك ايضا:

المجلس الثقافي البريطاني يقيم ندوة عبر الإنترنت عن "العنف ضد المرأة"

امرأة تنجو من 5 ثعابين سامة حاصرت مكتبها في الهند