طرد كلّ من حافظ قايد السبسي وعلي الحفصي طردا نهائيا من حزب حركة نداء تونس

Editorial Department27 يوليو 2020
طرد كلّ من حافظ قايد السبسي وعلي الحفصي طردا نهائيا من حزب حركة نداء تونس


اختتمت مساء امس الاحد بالمنستير أشغال المؤتمر الاستثنائي التوحيدي لحركة نداء تونس بانتخاب قاسم مخلوف أمينا عاما للحركة وبمصادقة المؤتمرين بالإجماع على قرار طرد كلّ من حافظ قايد السبسي وعليّ الحفصي طردا نهائيا من حزب حركة نداء تونس وفق ما أفاد وات الأمين العام لحركة نداء تونس المنتخب قاسم مخلوف.

وكلف المؤتمرون البالغ عددهم 200 الأمين العام قاسم مخلوف بتشكيل الديوان السياسي في ظرف أسبوعين وبالاتصال ببعض الشخصيات الوطنية الندائية القديمة أو التي لم تنخرط في النداء لمحاولة استقطابهم ومحاولة دعم صفوف حركة نداء تونس حسب ما ذكر قاسم مخلوف.

كما انتخب المؤتمرون لجنة مركزية جديدة يترأسها الأمين العام وفيها تمثيلية لكلّ الولايات، وانتخبوا المكتب السياسي الذي فيه تمثيلية عن كلّ ولاية إذ أنّ كلّ المؤتمرين منتخبين باعتبار أنّه وقع تنظيم مؤتمرات محلية وجهوية حسب ذات المصدر.

ووقع خلال المؤتمر عرض التقريرين الأدبي والمالي ومناقشتهما والمصادقة عليهما وعرض اللوائح والمصادقة عليها، وعرض تنقيحات للقانون الأساسي للنظام الداخلي والمصادقة عليها من ذلك “منصب رئيس الحزب الذي تركناه مفتوحا إذ هناك عدّة شخصيات وطنية عبرت عن استعدادها للانضمام إلى حركة نداء تونس” حسب الأمين العام لحركة نداء تونس.

وكان مخلوف ذكر في تصريح صحفي قبل انطلاق أشغال المؤتمر اليوم بأنّ الحركة ستقطع مع القرارات المسقطة والتعيينات المسقطة.

وكان مقررا أن تتواصل أشغال المؤتمر يومين غير أنّه وقع استكماله خلال يوم واحد.