بلدية قابس تقاضي المجمع الكيميائي وادارة التطهير

Editorial Department28 مايو 2020
بلدية قابس تقاضي المجمع الكيميائي وادارة التطهير


قرّرت بلدية قابس رفع دعوة قضائية بكل من المجمع الكيميائي التونسي والادارة الجهوية للتطهير لوقف ما اعتبرته انتهاكات بيئية خطيرة يشهدها شاطئ سيدي عبد السلام بمعتمدية قابس المدينة.

وحملت هذه البلدية في بيان نشرته عشية أمس المسؤولية الكاملة في هذه الانتهاكات لكل المتداخلين فيها وعلى رأسهم المجمع الكيميائي التونسي والادارة الجهوية للتطهير والوكالة الوطنية لحماية المحيط ووكالة حماية وتهيئة الشريط الساحلي .
ودعت بلدية قابس المجمع الكيميائي التونسي والادارة الجهوية للتطهير للتعجيل بمعالجة تلك الوضعية بتفعيل القرارات المنبثقة عن المجالس الوزارية لسنوات 2013 و2015 و2017.
وقد انبثق هذا البيان عن نخرجات اجتماع مكتب بلدي انعقد ببلدية قابس يوم 23 ماي الجاري على خلفية تدهور الوضعية البيئية بشاطئ سيدي عبد السلام حيث تسبب خروج مياه المنطقة الصناعية المتأتية من المجمع الكيميائي والمختلطة بمياه التطهير غير المعالجة بمنطقة القصير من دائرة شط السلام – البلد في غمر مساحات شاسعة من هذا الشاطئ بالمياه الآسنة التي يمكن ان تصبح حسب ما جاء في نص البيان مصدرا للأمراض الخطيرة ومحاضن لكل انواع الحشرات.