Take a fresh look at your lifestyle.

الوضع الوبائي في تونس
الحالات
198٬636
الوفيات
6٬287
مريضة حاليا
45٬609
حرجة
421
الحالات التي شُفيت
146٬740
أخر تحديث بتاريخ 01/26/2021 الساعة 6:21 ص

إيمري: الخليفي وفر لي الحماية وأوزيل غير احترافي

فتح المدرب الإسباني والمدير الفني السابق لفريق أرسنال، أوناي إيمري، قلبه لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، حيث كشف عن العديد من الأسباب التي كانت تقف وراء فشله مع النادي الإنكليزي في تجربة استمرت لموسم ونصف، قبل خلافته من قبل مواطنه ميكاييل أرتيتا.

وقارن إيمري تجربته مع فريق أرسنال بتلك التي كانت له سابقاً مع نادي باريس سان جيرمان، حيث أثنى على الرئيس ناصر الخليفي والحماية التي كان يوفرها له في النادي “الباريسي”، عكس ما حدث له مع فريق أرسنال الذي وجد فيه العديد من المتاعب لم تسمح له بتقديم الإضافة للفريق.

ويقول إيمري في تصريحاته: “في باريس سان جيرمان كان الرئيس ناصر الخليفي يوفر لي الحماية بشكل كبير، عندما يكون هناك مشكلة ينزل إلى غرفة تغيير الملابس ويدافع عنا جميعاً، عكس ما حدث لي في أرسنال لم يكونوا يعرفون ذلك، وهذا أظن أنهم كانوا خرجوا للتو من عصر طويل مع آرسين فينغر”.

وتحدث إيمري عن الصفقة التاريخية التي عقدها فريق أرسنال الصيف الماضي، بضمه المهاجم العاجي نيكولاس بيبي مقابل 80 مليون يورو، حيث اعترف أنه كان ضد هذه الصفقة، وكان يفضل التعاقد مع  العاجي الآخر ولفريد زاها من كريستال بالاس، خاصة مع معرفة هذا اللاعب بأجواء الدوري الإنكليزي الممتاز.

وقال مدرب فالنسيا الأسبق عن ذلك: “صحيح بيبي لاعب جيد لكنه كان يحتاج إلى الوقت، كنت أؤيد ضم لاعب يعرف خبايا البريمرليغ، ووقع اختياري على زاها، لقد رأيت 20 مباراة لهذا اللاعب وقدم فيها عروضا رائعة، وأخبرت الإدارة بضرورة جلبه، حتى أنني تحدثت معه ووافق على القدوم، لكن في الأخير فاجأوني بصفقة بيبي”.

وعاد إيمري في حواره للحديث عن قضيته مع النجم الألماني مسعود أوزيل، حيث ثارت حول علاقتهما الكثير من الأحاديث، فقال: “أوزيل لم يكن بقدر المسؤولية بما يكفي ولهذا اخترت شاكا ليكون قائداً، موقفه والتزامه مع المجموعة لم يكن كافياً”.

وختم: “لقد حاولت مساعدته طوال تواجدي في النادي، خاصة وأنني أحب كثيراً اللاعبين الموهوبين مثله، لكنه يبقى غير احترافي، حتى أن غرفة تغيير الملابس لم تكن تريده لكي يكون قائداً لفريق أرسنال”.