Take a fresh look at your lifestyle.

انتحار طبيب نادي ريمس الفرنسي بعد إصابته بفيروس كورونا

استيقظت كرة القدم الفرنسية الأحد على خبر مفزع وهو انتحار برنارد غونزاليس، طبيب في نادي ستاد ريمس.

ووفقًا لما نشرته صحيفة «لو بارسيان» الفرنسية على لسان أرناود روبينت، عمدة مدينة مارن التابعة لإقليم ليون،،فقد تم العثور اليوم على جثة طبيب فريق ستاد ريمس في منزله.

وأشارت الصحيفة الفرنسية بأن تلك الكارثة لها علاقة مباشرة بجائحة فيروس كورونا، إذ أُصيب جونزاليس بهذا المرض منذ عدة أيام، وكان يخضع للحجر الصحي بمنزله رفقة زوجته.

ولم يصدر نادي ريمس أي بيان رسمي إلى الآن، ومن المنتظر أن يصدر هذا البيان في الساعات القليلة المقبلة.

كان عمدة مدينة مارن هو من أصدر تقريرًا إلى البلدية بشأن واقعة الانتحار تلك التي وقعت في الساعات الأولى من مساء اليوم الأحد الموافق 5 أبريل 2020.

وأدلى روبينت بأحد التصريحات للصحيفة الفرنسية جاء فيها: «كان رجلًا ملتزمًا وإنسانًا رائعًا، كان انعكاسًا حقيقيًا لأسرته، وكان يتمتع بروح الدعابة والمرح، أعلم أنه ترك مذكرة يشرح فيها أسباب انتحاره، ولكنني أجهل ما قاله فيها».

قد يعجبك ايضا
error: جميع الحقوق محفوظة © رصد التونسية