Take a fresh look at your lifestyle.

وزارة الصحة تقوم بـ136 تحليلا وتضع أكثر من 2000 شخص في العزل الذاتي

أكدت وزارة الصحة أن مصالحها قامت، منذ بداية انتشار فيروس كورونا في الصين اواخر ديسمبر 2019 والى حدود اليوم، بـ136 تحليلا بالاضافة الى وضع اكثر من 2000 شخص في العزل الصحي الذاتي 750 منهم اتموا فترة العزل دون ظهور اية اعراض لاصابتهم بالفيروس.

وجددت الوزارة، في بلاغ لها السبت، تأكيدها أن تونس لم تسجل إلى حدود اليوم اية حالة جديدة للاصابة بالفيروس، باستثناء الحالة الاولى التي تم الاعلان عنها يوم 2 مارس الجاري، مشيرة الى ان كل التحاليل التي تم اجراؤها اليوم السبت وعددها 5 قد أسفرت عن نتائج سلبية وأثبتت سلامة أصحابها من الفيروس.

وشددت على ان مصالحها المختصة تواصل متابعة تطور الوضع الوبائي لفيروس كورونا على المستوى العالمي بصفة مستمرة.

وكانت وزارة الصحة، قد اعلنت يوم 2 مارس 2020، عن تسجيل أول حالة مؤكدة للإصابة بفيروس “كورونا” الجديد في تونس، وهي حالة مستوردة لتونسي يبلغ من العمر 40 سنة عاد من ايطاليا يوم 27 فيفري على متن باخرة، ولم يكن لديه اية اعراض انذاك تدل على الاصابة بهذا الفيروس.

وقد أكد المدير العام للرعاية الصحية الأساسية شكري حمودة، “تحسن الحالة الصحية للمصاب الوحيد في تونس بفيروس كورونا مع استمرار تلقيه العلاج بالمستشفى الجامعي فرحات حشاد بسوسة” مشيرا الى “أنه يتم تأمين توفير العلاج لهذه الحالة في ظروف جيدة بغرفة العزل بالمستشفى”.

قد يعجبك ايضا
error: جميع الحقوق محفوظة © رصد التونسية