Take a fresh look at your lifestyle.

عبير موسي: “أنا مضطهدة في البرلمان و سأقاضي كل من كفّرني”

قالت عبير موسي رئيسة كتلة الحزب الدستوري الحر اليوم الخميس 5 مارس 2020 انها “ستقاضي كل من تعمد تكفيرها وشتمها في البرلمان” وانها “لن تتنازل عن حقها وستقوم بتدويل القضية وستراسل كل برلمانات العالم وهيئة الامم المتحدة ومجلس الامم المتحدة”.

واعتبرت موسي في مداخلة لها على اذاعة “الجوهرة اف ام” ان”كتلتها مضطهدة في البرلمان” وان مرد الحملة التي تشن عليهم رفضهم “حكم الاخوان” في تونس مضيفة بالقول” التكتل ضدنا لن يرهبنا باعتبارنا معارضة وطنية لا تدخل في الصفقات ولا في عمليات البيع والشراء “.

واكدت ان” الحزب سينظم وقفة احتجاجية امام وزارة العدل” وانه “سيطالب بمساءلة وزيرة العدل بسبب عدم تفاعل القضاء مع الشكايات التي كان قد رفعها” مستغربة من “عدم تحرك القضاء في واقعة ادخال بعض الاشخاص للبرلمان للتهجم عليها”.

وشددت على انها “ستقاضي كل من شتمها وكفرها في البرلمان على معنى الفصل السادس من الدستور وعلى معنى قانون الارهاب “ذاكرة بالخصوص بالاسم النائب عن حركة النهضة السيد الفرجاني والذي قالت ان الجميع يعرف تاريخه الارهابي وانه نعتها على مرأى ومسمع الجميع في البرلمان بـ” المسخة و الخامجة” وايضا زميله النائب بشر الشابي الذي وصفته بـ “شاهد الزور في قضية نبيل بدشيش” معتبرة انه تم تلفيق القضية لها بسبب مرافعتها في قضية التجمع المُحل.

قد يعجبك ايضا
error: جميع الحقوق محفوظة © رصد التونسية