Take a fresh look at your lifestyle.

الممثل الأمريكي الخاص حول سوريا يتوجه إلى تركيا لبحث التصعيد في إدلب

 أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية أن ممثل واشنطن المعني بشؤون سوريا والتحالف الدولي ضد "داعش"، جيمس جيفري، سيتوجه اليوم إلى تركيا لبحث التصعيد في منطقة إدلب السورية.

وقالت الخارجية الأمريكية، في بيان إن جيفري سيبدأ اليوم الاثنين من تركيا جولة خارجية تشمل ألمانيا ودولا في الشرق الأوسط، لينضم إليه لاحقا المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا، جويل ريبيرن.

وأوضح البيان أن جيفري "سيلتقي في أنقرة مسؤولين أتراكا رسميين رفيعي المستوى، لمناقشة قضاضا تثير اهتماما متبادلا، بما في ذلك تقدم نظام الأسد بدعم من روسيا في منطقة إدلب، والأوضاع الحالية في شمال شرق سوريا، وتطبيق القرار 2254 الصادر عن مجلس الأمن الدولي حول تسوية الأزمة السورية، والجهود المتواصلة للتحالف الدولي لضمان الهزيمة الثابتة لداعش في سوريا والعراق".

وأردفت الخارجية الأمريكية أن جيفري سيصل يوم 13 فبراير إلى ميونخ الألمانية للمشاركة في مؤتمر أمني ينعقد هناك، حيث سيلتقي مسؤولين من دول أخرى رفيعي المستوى "لمناقشة الجهود الحالية الرامية إلى ضمان الهزيمة الثابتة لداعش".

ولم تكشف الخارجية الأمريكية، عن الدول التي سيزورها جيفري في الشرق الأوسط، مكتفية بالقول إنها ستنشر معلومات إضافية حول الجولة لاحقا.

وأدى تقدم الجيش السوري في إدلب، آخر معقل للمسلحين في البلاد، إلى تصاعد ملموس للتوتر مع تركيا، التي أعلنت في وقت سابق من الاثنين عن مقتل 5 من جنودها وإصابة 5 آخرين في "قصف مدفعي مكثف من قبل النظام السوري" على نقطة المراقبة التركية في بلدة تفتناز بمنطقة إدلب.

وقبل ذلك أفادت تركيا يوم 3 فبراير، بمقتل 8 من عسكرييها جراء قصف من قبل القوات الحكومية، استهدف إحدى نقاط المراقبة التركية الـ12 في المنطقة، قائلة إنها شنت هجوما جوابيا تم نتيجته "تحييد" من 30 إلى 35 عسكريا سوريا.

قد يهمك أيضا:

السعودية وأميركا تبحثان جهود حل الأزمة السورية

جيمس جيفري يبحث في تركيا الشأن السوري وآخر التطورات في المنطقة

قد يعجبك ايضا
error: جميع الحقوق محفوظة © رصد التونسية