Take a fresh look at your lifestyle.

تدقيق مالي يكشف وجود 24 مليون دولار في حسابات "الكاف" دون مستندات..وجامعة الكرة على الخط

كشفت تقارير صحفية عن انتهاء عملية التدقيق التي أجراها الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” على سجلات الاتحاد الأفريقي عن طريق فاطمة سامورا سكرتير عام الفيفا التي عملت كقائم بأعمال سكرتير عام الكاف خلال الـ6 أشهر الماضية والتي انتهت رسميًا في أول من فيفري من2020.
وقالت التقارير، إن عملية التدقيق التي قامت بها فاطمة سامورا اكتشفت وجود فجوة مالية تصل إلى 24 مليون دولار في حسابات الكاف دون وجود أي سندات تثبت أين ذهبت تلك المبالغ الكبيرة.
وأوضح التقرير، أن رجال أحمد أحمد في الكاف قاموا بالتخلص من المستندات المتعلقة بتلك الأموال المصروفة لكن فيفا استعان بمدققين قانونيين دقيقين نجحوا في استعادتها والتعرف على مسارات المبالغ، حيث أكدت أن تلك المبالغ تم صرفها على رحلات خاصة وأنشطة لا تتعلق بكرة القدم من جانب أحمد أحمد، من بينها صرف مبالغ مالية وصلت إلى 20 ألف دولار لبعض رؤساء الاتحادات في حساباتهم الشخصية وهو ما كشفه رئيس الاتحاد التونسي وديع الجريء الذى رفض هذا المبلغ وأرسل خطابا رسميًا بذلك مرفقا بختم الجامعة التونسية لكرة القدم.
وتعرض أحمد أحمد رئيس “الكاف” لإنتقادات عنيفة من جانب السويسرى جيانى إنفانتينو، رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” الذي أبدى إستيائه الشديد من إنتشار الفساد والرشاوي في الكرة الافريقية وعدم إستخدام “الكاف” السيىء لأموال الدعم التي يحصل عليها من “فيفا”.
وقال انفانتينو في وقت سابق بتصريحات نقلتها صحيفة “النهار” الجزائرية، “إن أموال فيفا تستخدم لتطوير كرة القدم فى قارة إفريقيا، وليس وضعها فى جيوب المسؤولين، علمت أن منحة فيفا تم انفاقها على رحلات خاصة، وآمل أن يفهم أحمد أحمد أننى لن أتسامح ضد مرتكبي الفساد”.

قد يعجبك ايضا
error: جميع الحقوق محفوظة © رصد التونسية