Take a fresh look at your lifestyle.

اثر خروجه من دار الضيافة/ نبيل القروي يكشف موقفه من امكانية المشاركة في حكومة الفخفاخ

أكّد رئيس حزب قلب تونس نبيل القروي اليوم الجمعة 7 فيفري 2020 أنّ حزبه “لن يطالب الآن بحقائب وزارية ولا بدخول الحكومة”.

وقال القروي في تصريح إثر خروجه من الإجتماع الذي جمعه بالمُكلّف بتشكيل الحكومة إلياس الفخفاخ بدار الضيافة “لدينا برنامج وعقيدة وما يهّمنا هو مقاومة الفقر ومساعدة المواطنين الذين عبّروا عن آلامهم ومعاناتهم” مضيفا ” أصبحنا من أفقر البلدان في العالم ومنذ سنة قلنا إنّ مشكلة البلاد تُحلّ بمقاومة الفقر… إتّهمونا بالشعبويّة وأطلقوا علينا إسم حزب المقرونة”.

وتابع “اليوم يمكن اعتبار تأمين صحن مقرونة لكلّ تونسي أفضل مُعادلة لخروج تونس من أزمتها ونرجو أن تستطيع الحكومة التي ستتكوّن توفير صحن مقرونة لكلّ مواطن…النّاس موش لاقية ما تاكل “.

وأضاف أنّ مسألة أنّ منح حزبه الثقة لحكومة الفخفاخ من عدمه موضوع سابق لأوانه وأنّ البرنامج والفريق الحكومي والإئتلاف والتوجّه ستُحدد موقفه من حكومة الفخفاخ.
يُذكرُ أنّ رئيس الحكومة المكلف الياس الفخفاخ التقى هذا الصباح بدار الضيافة بقرطاج رئيس حزب قلب تونس نبيل القروي والوفد المرافق له لاطلاعهما على منهجية تكوين الحكومة و تبادل وجهات النظر حول مضامين وأولويات الوثيقة التعاقدية.

قد يعجبك ايضا
error: جميع الحقوق محفوظة © رصد التونسية