Take a fresh look at your lifestyle.

الداخلية تقدّم تفاصيل جديدة حول اطلاق النار بالكبارة من ولاية القيروان

أفادت وزارة الداخلية في بلاغ مساء الثلاثاء 4 فيفري 2020 بأنّ الأبحاث الأوّلية التي تمّ إجراؤها بخصوص تعمّد شخصين إطلاق النار عشوائيا من بندقية صيد على مواطنين في وسط مدينة الكبارة في أحواز معتمدية نصرالله من ولاية القيروان لم تؤكّد الرواية المتداولة بهذا الخصوص.
وقالت الوزارة إنّ حدات الحرس الوطني ببوحجلة تحوّلت إلى المنطقة المذكورة بعد ورود معلومات عليها بتعرض شخصين لمحاولة سلب بواسطة بندقية صيد أثناء مرورهما متن سيارتيهما (سيارة خاصة وسيارة أجرة لواج) بالمنطقة.
وأوضح البلاغ أن الابحاث الأولية لم تؤكد الرواية المتداولة بشأن حدوث إطلاق عشوائي للنار على المواطنين، مشيرة إلى أنّ الأمر يتعلّق بتسجيل آثار رش على واجهة احد المحلات التجارية وعلى مستوى عجلات احدى السيارتين باعتبار أن المعنيان بالأمر قاما بإطلاق النار في محاولة للفرار من المواطنين الذين حاولوا القبض عليهما.
وأشارت الوزارة إلى أنّ النيابة العمومية اذنت بتسجيل قضيتين عدليتين من أجل محاولة السرقة باستعمال بندقية صيد.

قد يعجبك ايضا
error: جميع الحقوق محفوظة © رصد التونسية