حركة النهضة تدعو إلى “حكومة وحدة وطنية توافقية”

nahda 3 - حركة النهضة تدعو إلى “حكومة وحدة وطنية توافقية”
دعت حركة النهضة، اليوم السبت، إلى تكوين ما أسمته “حكومة وحدة وطنية توافقية على أرضية اجتماعية في مسار الثورة”، وذلك بعد سقوط حكومة الحبيب الجملي المقترحة، أمس الجمعة، في امتحان نيل الثقة في البرلمان.

إقرأ أيضا

وعبرت الحركة، في بيان لها، عن ثقتها في رئيس الجمهورية قيس سعيد، الذي سيتولى بموجب الدستور إجراء مشاورات مع الأحزاب والائتلافات والكتل النيابية لتكليف الشخصية الأقدر من أجل تكوين حكومة، واستعدادها للتفاعل الإيجابي مع كل شخصية وطنيّة تتوفر فيها شروط النجاح وتعكس تطلعات التونسيين وتجمع حولها حزاما سياسيا قويا”.
وأكّدت ” تقبلها بكل ديمقراطية لقرار حجب الثقة عن حكومة الحبيب الجملي باعتبار ذلك يدخل ضمن العملية الديمقراطية وضمن الآليات الدستورية المعتمدة في تكوين الحكومة بعد الانتخابات”، مشيرة إلى أنّ مؤسسات الحركة ستعكف على تقييم الآداء والخيارات والاستفادة من ذلك.
ويشار إلى أن مجلس نواب الشعب لم يمنح أمس الجمعة الثقة لحكومة الحبيب الجملي المقترحة، وذلك بعد أن صوت 134 نائبا ضدها، من جملة 217، مقابل تصويت 72 نائبا فقط لفائدتها، في حين احتفظ 3 نواب.

قد يعجبك ايضا