Take a fresh look at your lifestyle.

12 قتيلاً في إدلب وقوات النظام تسيطر على أكثر من 30 قرية

ارتفع عدد القتلى من المدنيين، اليوم الأحد، إلى 12، نتيجة قصف روسيا وقوات النظام على ريف إدلب، شمال غربي سورية، فيما وسّعت القوات سيطرتها لترتفع إلى أكثر من 30 قرية وبلدة.

وقال مصدر من الدفاع المدني لـ"العربي الجديد"، إنّ أربعة مدنيين قُتلوا وأصيب آخرون، نتيجة قصف جوي لقوات النظام على مدينة معرة النعمان.

وأضاف أنّ ثلاثة آخرين قتلوا بقصف جوي روسي استهدف بلدة تلمنس، في ريف مدينة معرة النعمان، جنوب شرقي المحافظة، كما قتل ثلاثة آخرون بقصف على قرية تقانا.

كما أشار إلى مقتل مدنيين اثنين وإصابة آخرين، نتيجة قصف جوي استهدف قرية الدير الشرقي قرب معرة النعمان، في ريف إدلب الشرقي.

وفي غضون ذلك، سيطرت قوات النظام على قرى التح والصرمان والحراكي والرفة والسرج وحران والصيادي وتل دم وقطرة، ليبلغ عدد القرى التي سيطرت عليها القوات منذ بدء حملتها الأسبوع الفائت أكثر من 30.

وقال الدفاع المدني السوري، في بيان، أمس السبت، إنّه وثق مقتل 59 مدنياً خلال الفترة ما بين 15 و20 من الشهر الجاري جراء التصعيد من قوات النظام وروسيا على إدلب.

وأضاف أنه سجّل إصابة 135 مدنياً من جراء استهداف النظام والطيران الروسي لـ32 منطقة، بـ 1384 عملية قصف واستهداف جوي وبري بالطائرات وراجمات الصواريخ والمدفعية والبراميل المتفجرة، بينهم 18 طفلاً، ومن بين الجرحى 26، فضلاً عن مقتل وإصابة 37 امرأة.

وقال فريق "منسقو استجابة سورية"، في بيان، أمس السبت، إنّ عدد النازحين، منذ الأول من نوفمبر/ تشرين الثاني وحتى 21 ديسمبر/ كانون الأول، بلغ أكثر من 38.615 عائلة، تتوزّع على 203.709 نسمة، موزعين على أكثر من 33 ناحية ضمن مناطق شمال غربي سورية.

600 455 - 12 قتيلاً في إدلب وقوات النظام تسيطر على أكثر من 30 قرية

قد يعجبك ايضا
error: جميع الحقوق محفوظة © رصد التونسية