Take a fresh look at your lifestyle.

التلميذ يهزم الأستاذ… فرحة “هيستيرية” للامبارد أمام مورينيو

قدم فريق تشلسي بقيادة المدير الفني الإنكليزي الشاب فرانك لامبارد، عرضاً قوياً أمام فريق توتنهام، في اللقاء الذي جمع الفريقين، اليوم الأحد، ضمن الجولة الـ18 من عمر الدوري الإنكليزي، والذي انتهى بفوز "البلوز" بهدفين من دون رد.

وتصدر عنوان "الأستاذ والتلميذ" المواجهة حتى قبل انطلاقها، بعد أن جمعت المدير الفني البرتغالي جوزيه مورينيو، مع لاعبه السابق والمدرب الحالي لتشلسي، والذي بات أول مدرب يهزم مورينيو على أرضه أمام فريق سبق أن دربه.

وخطف لامبارد الأنظار بطريقة فرحته الهيستيرية، بعد أن نجح في تحقيق الفوز على الـ"سبيشال وان"، حيث ظهر في لقطة وهو يقفز فرحاً ومن خلفه حسرة المدرب مورينيو، فيما احتفل لامبارد مع الجماهير بعد صافرة النهاية، قبل أن يقوم بمنح معطفه لأحد المناصرين.

ومني مورينيو بأول خسارة له على أرضه وجاءت من فريقه السابق تشلسي، بعد أن كان قد تعرض لأول هزيمة مع توتنهام من فريق قد دربه من قبل وهو مانشستر يونايتد.

600 456 - التلميذ يهزم الأستاذ... فرحة "هيستيرية" للامبارد أمام مورينيو

قد يعجبك ايضا
error: جميع الحقوق محفوظة © رصد التونسية