Take a fresh look at your lifestyle.

نسبة التغطية بالفحص السريري لتقصي سرطان الثدي عند المرأة ترتفع الى 49.4 بالمائة سنة 2019

sida 1 - نسبة التغطية بالفحص السريري لتقصي سرطان الثدي عند المرأة ترتفع الى 49.4 بالمائة سنة 2019

سجلت نسبة التغطية بالفحص السريري لتقصي سرطان الثدي عند المرأة ارتفاعا لتمر من 25 بالمائة سنة 2015 الى 49.4 بالمائة سنة 2019، حسب ما صرحت به الاطار بإدارة الرعاية الصحية الاساسية بوزارة الصحة حياة حمدون اليوم الخميس خلال نقطة اعلامية عقدت بمقر رئاسة الحكومة بالقصبة وخصصت لعرض انجازات قطاع الصحة من سنة 2016 الى غاية 2019

وأفادت حمدون انه تم القيام بحوالي 2.5 مليون فحص سريري لتقصي سرطان الثدي لدى المرأة منذ سنة 2015 والى غاية الحملة الوطنية للتقصي المبكر لسرطان الثدي التي انطلقت في جويلة 2019، مبينة ان الوزارة قامت بإدماج تلقيح ضد سرطان عنق الرحم في الرزنامة الوطنية للتلاقيح، اضافة الى تفعيل السجل الوطني للسرطان عن طريق دعم السجلات الاقليمية للشمال والوسط والجنوب، وتوفير اعتمادات مالية بقيمة 250 الف دينار سنويا لاقتناء الكواشف لتقصي سرطان القولون.

كما وضعت الوزارة حسب المتحدثة في اطار تدعيم سياستها الوقائية استراتيجية وطنية للحد من نسبة وفيات الامهات عبر اقرار خطط عمل جهوية تستهدف ولايات جندوبة وسليانة والقيروان وسيدي بوزيد وتطاوين، حيث بلغت نسبة التغطية 90 بالمائة عن طريق توفير 4 عيادات لمراقبة الحمل، في حين بلغت نسبة الولادات بالمؤسسات العمومية 98 بالمائة.

وشملت السياسة الوقائية وفق حمدون، النهوض بصحة المسنين من خلال توفير التلقيح مجانا ضد الانفلونزا الموسمية للمصابين بالأمراض المزمنة بالخطوط الامامية، وتوزيع عدسات العين ومستلزمات الجراحة مجانا بمعدل 2500 عدسة و1000 مستلزم للجراحة وذلك للأشخاص المعوزين في الجهات.

وأضافت ان الوزارة سعت الى النهوض كذلك بصحة الفئات الهشة في اطار الاستراتيجية الوطنية متعددة الاطراف حول صحة الاطفال والشباب والمراهقين، عبر تخصيص اكثر من 30 بالمائة من انشطة التوعية والتثقيف لمحور السلوكيات المحفوفة بالمخاطر، ودعم الشراكة مع الهياكل المتدخلة في مجال الاحاطة بالشباب، فضلا عن مواصلة التجربة النموذجية في مجال مكافحة الادمان بإحداث 26 فضاء “صديق للشباب” بكل الولايات.

قد يعجبك ايضا
error: جميع الحقوق محفوظة © رصد التونسية