Rassd Tunisia - 1er site d'information en Tunisie

اثر اقالة خميّس الجهيناوي/ الكشف عن ملفّات فساد تتعلّق بوزارة الخارجيّة

khmais jhinaoui 1 - اثر اقالة خميّس الجهيناوي/ الكشف عن ملفّات فساد تتعلّق بوزارة الخارجيّة

كشف قنصل تونس في مالطا محمد هيثم بلطيف، اليوم الأربعاء 30 أكتوبر 2019، عن وجود شبهات فساد في وزارة الخارجية مؤكّدا تعتيم وزير الخارجية الذي تمّت إقالته أمس، خميس الجهيناويّ، على بعض ملفات الفساد .

وأعلن بلطيف، في مداخلة له على إذاعة موزاييك، عن وجود شبهات فساد مالي بسفارة تونس بمالطا، تتمثّل في ”المس بمعلومات ووثائق سرية للدولة وتسريبها والاستيلاء على أموال عمومية وتدليس أوراق سرية”، وفق تعبيره.

وأكّد قنصل تونس في مالطا أنّه تمّ ” إعلام الوزارة بكل هذه الملفات لكنّها لم تتّخذ أي إجراء في الغرض ”، مشيرًا إلى وجود تعتيم على بعض ملفات الفساد في الوزارة من طرف وزير الخارجية السابق، خميس الجهيناوي لأن المتورّطين مقربون منه.

وأوضح المتحدّث أن كلّ هذه التجاوزات مثبتة والوزير تمّت مراسلته في خصوصها وله علم بكل ما يحصل ولم يتحرّك ”.

كما أشار محمد هيثم بلطيف إلى وجود ”تعيينات دون احترام المعايير لأشخاص مقربون من الجهيناوي على غرار السفير الحالي لتونس في مالطا الذي كان يشغل خطة قنصل في جنوة والمتعلقة به شبهة اختلاس أموال عمومية وأثبتت التهمة عليه لدى الوزارة لكنّها لم تقم بإحالة الملف على اللقضاء”.

هذا وكشف أنّ ”ممثل تونس لدى منظمة الأمم المتحدة متقاعد يبلغ من العمر 67 سنة في الوقت الذي توجود فيه عديد الكفاءات في الوزارة أحق منه بهذا التعيين، لكن لمجرد قرب هذا الشخص من وزير الخارجية السابق ووزير أسبق مايزال يحكم في الوزارة إلى الآن، تم تعيينه في هذا المنصب”.

قد يعجبك ايضا